10 من أهم المواقع الأثرية في تونس

10 من أهم المواقع الأثرية في تونس

5287 مشاهدة
جزء من المعالم الأثرية في قرطاج (Getty)

يحتفل العالم يوم 18 أفريل/ نيسان من كلّ عام باليوم العالمي للمواقع والمعالم الأثرية. وهي مناسبة نسلط من خلالها الضوء على أهمية المعالم الأثرية التي تتميّز بها تونس والتي تعاني في كثير الأحيان من التهميش والإهمال.

يعدّ الموقع الأثري بقرطاج أحد أشهر المعالم الأثرية في تونس وهو مصنّف كموقع تراث عالمي منذ سنة 1979

وفيما يلي استعراض لأهم 10 مواقع أثرية في تونس.

اقرأ/ي أيضًا: آثار تونس.. معالم تختزل التاريخ وتعاني التهميش

1- الموقع الأثري بقرطاج

يعدّ الموقع الأثري بقرطاج الواقع بمنطقة قرطاج في العاصمة أحد أشهر المعالم الأثرية في تونس. وهو مصنّف كموقع تراث عالمي منذ سنة 1979. وتقع كاتدرائية القديس لويس بقرطاج على تلة بيرصا وقد شيدت في القرن التاسع عشر وإلى جانبها بقايا آثار أهم حي في المدينة البونية.

كاتدرائية قرطاج (Getty)

2- الموقع الأثري بسبيطلة

يقع الموقع الأثري بسبيطلة بولاية القصرين وهو يضمّ آثارًا رومانية وبيزنطية وقع ترميم أغلبها. وهو أول موقع في تونس مزوّد بإضاءة حركية وبمنظومة إرشادات متكاملة.

الموقع الأثري سبيطلة (Getty)

3- قصر الجم

قصر الجم أو مسرح الجم، ويسمى في الكتابات القديمة قصر الكاهنة، وهو مسرح أثري يقع بمدينة الجم في ولاية المهدية وأدرج سنة 1979 على لائحة التراث العالمي من طرف اليونسكو. كان يُستخدم في العهد الروماني لإقامة مصارعات الحيوانات ومعارك المصارعين وسباق العربات. وأصبح اليوم المسرح ركحًا لمهرجان سنويًا وحفلات لأهم الفرق الغنائية خاصة منها السمفونيات وفرق موسيقى الجاز.

مسرح الجم (Getty)

4- دقة

دقة مدينة أثرية تقع في معتمدية تبرسق من ولاية باجة وأُدرجت ضمن لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو. وتتميز المدينة بثراء تاريخها البونيقي والنوميدي والروماني والبيزنطي. وتُعتبر المدينة أفضل مدينة رومانية محفوظة في شمال افريقيا.

تتميز مدينة دقة بثراء تاريخها البونيقي والنوميدي والروماني والبيزنطي

مدينة دقة الأثرية (ويكيبيديا)

اقرأ/ي أيضًا: أوذنة تنتفض من رماد النسيان: "مسرحي أفضل من قرطاج لكنها أحكام السياسة"

5- أوذنة

أوذنة أو أوتنا قديمًا، قامت قبل الاحتلال الروماني لإفريقيا، منذ عهد البربر السكان الأصليين لشمال إفريقيا. وهي منطقة أثرية تونسية تقع بولاية بن عروس.

موقع أوذنة (صفحة موقع أوذنة الأثري)

6- أوتيك

أوتيك مدينة تونسية تقع في ولاية بنزرت وتُعتبر من أقدم المستوطنات الفينيقية. وقد تأسست المدينة عام 1101 قبل الميلاد من قبل الفينيقيين، أي قبل تأسيس قرطاج بحوالي 287 سنة.

الموقع الأثري أوتيك (Getty)

بلاريجيا موقع أثري ومدينة تاريخية تقع قرب جندوبة ويعود تأسيسها إلى القرن الرابع قبل الميلاد

7- بلاريجيا

بلاريجيا أو بولا ريجيا موقع أثري ومدينة تاريخية تقع قرب مدينة جندوبة وتعود إلى القرن الرابع قبل الميلاد. إلا أنها لم تكتسب أهميتها إلا بعد سيطرة القرطاجيين عليها قبل أن يسيطر عليها الرومان. ومن ثمّ أصبحت عاصمة للملك النوميدي ماسينسيا لتشهد حالة من الركود في العهد البيزنطي.

موقع بلاريجيا الأثري (ويكيبيديا)

8- تابسوس

يقع الموقع الأثري تابسوس أو طبسوس في ولاية المنستير. ولا تزال أطلال هذه المدينة واضحة في رأس ديماس بالقرب من منطقة البقالطة وتشمل ما تبقى من الميناء والحصن والمسرح إلى جانب خزان كبير ومقبرة بونية. وقد تأسست المدينة من قبل الفينيقيين بالقرب من سبخة وأصبحت بعد تدمير قرطاج بمثابة مدينة سوق في إقليم إفريقيا الرومانية.

9- حيدرة

تقع مدينة حيدرة أو أميدرة بولاية القصرين قرب الحدود التونسية الجزائرية وهي من أقدم المدن الرومانية في إفريقيا. وقد وقع احتلال موقع أميدرة النوميدي من قبل القرطاجيين والنوميديين قبل مجيء الرومان.

الموقع الأثري حيدرة (ويكيبديا)

10- كركوان

يعود الموقع الأثري كركوان إلى العهد البوني ويتواجد بمعتمدية حمام الغزاز في ولاية نابل. وقد حافظ الموقع على خصائصه البونية نظرًا إلى أن الرومان لم يعيدوا بناءه بعد ضمّ أفريكا للامبراطورية الرومانية.

الموقع الأثري كركوان (ويكيبيديا)

اقرأ/ي أيضًا:

مائدة يوغرطة.. تاريخ تونس القديم المرشح للائحة التراث العالمي

النوبة التونسية... أيقونة موسيقية ورسائل سياسية