سليم الرياحي: الشاهد ساعدني في رفع تحجير السفر مقابل صفقة معه

سليم الرياحي: الشاهد ساعدني في رفع تحجير السفر مقابل صفقة معه

كشف الرياحي كواليس انقلاب كان يخطط له على الباجي قائد السبسي (صورة أرشيفية/ محمد مدالله/وكالة الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال رئيس حزب الوطن الجديد والمترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها سليم الرياحي إنه اقتُرح عليه أن يصوّت لفائدة تعيين وزير الداخلية هشام الفوراتي في صيف 2018 "من أجل تنقية الأجواء مع رئيس الحكومة يوسف الشاهد مقابل الشروع في حلّ مشاكله بالتدريج" وفق قوله.

وبيّن الرياحي، في مقطع فيديو نشره الإعلامي سامي الفهري لمقتطفات من حوار أجراه مع المترشح للرئاسية، أنه طلب رفع تحجير السفر ضدّه وأن الشاهد قبل بذلك مشيرًا إلى أنه أرسل إليه رسالة بالهاتف تتضمن رقم قضيته ومن ثم بعد حوالي ساعتين أعاد إرسال رسالة أخرى سأله عن الأمور فأجابه يوسف الشاهد "مريقل"، وفق تصريحاته.

سليم الرياحي: عقدت صفقة مع يوسف الشاهد بالتصويت لفائدة وزير الداخلية في صيف 2018 مقابل وعد رئيس الحكومة بحل مشاكلي بالتدريج

واعتبر أن مرشح حزب قلب تونس للانتخابات الرئاسية نبيل القروي ظُلم مبرزًا أنه كان يحتل المرتبة الأولى في استطلاعات الرأي وأن حملته الانتخابية كانت ستنطق في غضون 15 يومًا لتقع عملية إيقافه.

وأشار الرياحي إلى وجود خلايا في القصبة على رأسها قاض متخصص يعمل مع الشاهد لتنظيم العملية مع القضاة قائلًا إن "القضاء مازال غير مستقل".

كما تحدث الرياحي عن "انقلاب" كان سيحدث ضد رئيس الجمهورية الراحل الباجي قائد السبسي في مارس/ آذار الفرط مبينًا أن المخطط تمثل في توسيع الكتلة النيابية لتبدأ إثر ذلك عملية التنسيق وإحداث تنسيقيات موازية لنداء تونس كي يقوموا بانقلاب على الحزب، كما تحالفوا مع حركة النهضة للوصول إلى 145 نائب وانتظار خطأ جسيم لقائد السبسي لعزله.

وأضاف أن الأزهر العكرمي قال إن قائد السبسي سيغادر وإنه سيتم إيجاد خطأ جسيم بأي طريقة لعزل رئيس الجمهورية الراحل.

يُذكر أن قناة "الحوار التونسي" من المنتظر أن تبث الحوار كاملًا يوم الأربعاء 4 سبتمبر/أيلول.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تضطلع بها حسناء بن سليمان: تجميد خطة الناطق الرسمي لهيئة الانتخابات

الحملة الانتخابية للرئاسيات: هكذا بدأت حملات المترشحين في الساعات الأولى