الوزير: الوافدون على نفس الرحلة مع المصاب بأوميكرون غير معنيين بالحجر الصحي

الوزير: الوافدون على نفس الرحلة مع المصاب بأوميكرون غير معنيين بالحجر الصحي

تسجيل أول إصابة بمتحور أوميكرون من فيروس كورونا في تونس (صورة أرشيفية/ وسيم الجديدي/ Sopa Images)

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال مدير معهد باستور تونس الهاشمي الوزير، مساء الجمعة 3 ديسمبر/كانون الأول 2021، بخصوص أول إصابة بمتحور "أوميكرون" من فيروس كورونا المسجلة بتونس، إنه تم التأكد من ذلك بعد صدور نتيجة التقطيع الجيني التي أنجزها معهد باستور لعينة مصابة بفيروس كورونا تعود لمسافر أصيل بلد من إفريقيا جنوب الصحراء وصل إلى تونس عبر طائرة قادمة من إسطنبول (تركيا)، وفقه.

الهاشمي الوزير: المسافرون الوافدون على متن نفس الرحلة مع الشخص المصاب بأوميكرون ليسوا معنيين بتطبيق الحجر الصحي الإجباري أو الذاتي، لأنهم أتموا التلقيح المضاد لكورونا ولم تظهر التحاليل السريعة تعرضهم للإصابة

وأوضح الوزير، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أن الفرق الصحية رصدت منذ الخميس الفارط بمطار تونس قرطاج حالة إصابة بكورونا بعد إجراء التحاليل السريعة للمسافرين الوافدين على متن طائرة قادمة من تركيا، مؤكدًا أنه تم توجيه الشخص الحامل للفيروس إلى الحجر الصحي الاجباري خلال نفس اليوم.

ولفت إلى أن "الفرق الصحية قامت إثر ذلك برفع العينة من الشخص المصاب إلى معهد باستور تونس لإجراء التقطيع الجيني الذي ظهرت نتيجته الجمعة 3 ديسمبر/ديسمبر/كانون الأول 2021 وأكدت إصابته بالمتحور الجديد أوميكرون"، وفقه.

وأكد مدير معهد باستور أن المصاب يخضع إلى الحجر الصحي الإجباري وهو في حالة جيدة ولم تظهر عليه أي أعراض للإصابة، مشيرًا إلى أن المسافرين الوافدين على متن نفس الرحلة مع الشخص المصاب ليسوا معنييين بتطبيق الحجر الصحي الإجباري أو الذاتي، لأنهم أتموا التلقيح المضاد لكورونا ولم تظهر التحاليل السريعة تعرضهم للإصابة"، على حد قوله.

يشار إلى أن وزير الصحّة علي مرابط كان قد أعلن، الجمعة 3 ديسمبر/كانون الأول 2021، عن تسجيل أول إصابة بمتحور أوميكرون من فيروس كورونا في تونس، موضحًا أنه تم التفطن للإصابة لدى شاب (23 سنة)، على متن رحلة قادمة من مطار إسطنبول، وفقه.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تونس تسجل أول إصابة بمتحور "أوميكرون" من فيروس كورونا

دغفوس: غير مطروح غلق الحدود للتوقّي من دخول "أوميكرون"