#وصلني_ننتخب: حملة لتمكين الطلبة الداعمين لسعيّد من التصويت في الرئاسية

#وصلني_ننتخب: حملة لتمكين الطلبة الداعمين لسعيّد من التصويت في الرئاسية

مجموعة فايسبوكية للتنسيق بين الطلبة أنصار قيس سعيّد

الترا تونس - فريق التحرير

 

أطلق أنصار المرشح المستقل قيس سعيّد، حملة على فيسبوك بعنوان "#وصلني_ننتخب" مع إحداث مجموعة خاصّة بعنوان "covoiturage présidentielle 2019" (تقاسم الركوب رئاسيات 2019) وذلك لتمكين الطلبة من العودة إلى مدنهم والتصويت لفائدة قيس سعيّد على اعتبار أن جزءًا كبيرًا منهم يقيمون حاليًا في المدن التي توجد بها جامعاتهم.

يقول مؤسسو المجموعة الفايسبوكية، التي تضم أكثر من 13 ألف عضوًا حتى الآن إن "صدمة السيستام بصعود الأستاذ قيس سعيّد يجب أن تنتهي بالضربة القاضية"

ويقترح المواطنون في المجموعة المخصصة تسهيل عملية نقل الطلبة عبر سياراتهم تطوعًا بدون مقابل مادي، فيما يبحث طلبة على زملاء لهم لتنسيق عودتهم للمدن التي توجد فيها مراكز الاقتراع.

ويقول مؤسسو المجموعة الفايسبوكية، التي تضم أكثر من 13 ألف عضوًا حتى الآن، إن "صدمة السيستام بصعود الأستاذ قيس سعيّد يجب أن تنتهي بالضربة القاضية"، وأضافوا "ينتظم الدور الثاني بعد العودة الجامعية وبعد رفض هيئة الانتخابات تغيير مراكز الاقتراع للطلبة ولكن يجب ألا نخسر ولو ربع صوت لفائدة الأستاذ".

ويضيف مؤسسو المجموعة "يجب أن نتعاون يا أيها الذين تعملون في مناطق بعيدة عن ولاياتكم وتنوون الذهاب إلى جهاتكم، حاولوا تقاسم الركوب مع أبناء مناطقكم من الطلبة لكي يذهبوا للتصويت. ومن له عرض أو من يريد العودة لمدينته ولم يجد طريقة وهو بحاجة إلى مساعدة ينزل منشورًا في هذه المجموعة".

يُذكر أن وزارة التعليم العالي أعلنت، الخميس 10 أكتوبر/تشرين الأول، تعليق الدراسة بالمؤسسات الجامعية يوم السبت المقبل "تفاعلًا مع الطلبة وقصد تیسیر ممارسة الحق والواجب الانتخابي".

ويُذكر أن الدور الثاني للانتخابات الرئاسية ينتظم الأحد 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري بين المرشح المستقل قيس سعيّد ومرشح حزب "قلب تونس" نبيل القروي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مستجدات قضية "لوبيينغ القروي": تحويل بنكي من حساب إماراتي لعميل الموساد

قراءة تفسيرية في الاستراتيجيات الاتصالية لقيس سعيّد ونبيل القروي