تعريفة الكهرباء والغاز.. حقيقة الزيادة الأخيرة وتفاصيلها

تعريفة الكهرباء والغاز.. حقيقة الزيادة الأخيرة وتفاصيلها

قررت الوزارة الترفيع بـ50 في المائة في الدعم الموجه لمشاريع تركيز اللاقطات الشمسية

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكد مصدر نقابي من الشركة التونسية للكهرباء والغاز "الستاغ" أن الشركة رفعت في تعريفة الكهرباء والغاز الطبيعي منذ مطلع جوان/ حزيران الجاري بزيادة بين 12 و15 في المائة، مبينًا أنه قد تم الشروع في اعتماد التعريفة الجديدة للحرفاء المنزليين (الجهد المنخفض والضغط المنخفض) منذ غرة جوان/ حزيران 2019، ويعتمد الجهد لقيس الكهرباء والضغط لقيس الغاز الطبيعي.

وأضاف المصدر ذاته، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أنه بالنسبة إلى الصناعيين، تقدر إجمالي الزيادة في تعريفة الكهرباء بنحو 12 في المائة تم تقسيمها على نسبة 2 في المائة كل شهر منذ مطلع العام الحالي إلى جوان/ حزيران 2019.

وزارة الصناعة: الترفيع في فاتورة الكهرباء كان بنسبة 10 في المائة (حافز) ابتداء من غرة جوان ولم يشمل سوى التعريفة التي تتعدى الاستهلاك المفرط

يشار إلى أن آخر ترفيع في فاتورة استهلاك الكهرباء والغاز يعود إلى غرة سبتمبر/ أيلول 2018 بنسبة 13 في المائة والتي أثارت استياء المواطنين بسبب النسبة المرتفعة. وتشكو "الستاغ" منذ عدة سنوات من انخرام توازناتها المالية خاصة الديون المتخلدة بذمة الحرفاء (المنزليين والصناعيين) إلى أكثر من 1400 مليون دينار.

في المقابل، بيّنت وزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة، في بلاغ لها، مساء الثلاثاء 25 جوان/ حزيران 2019، أن الترفيع في فاتورة الكهرباء كان بنسبة 10 في المائة (حافز) ابتداء من غرة جوان/ حزيران الجاري، ولم يشمل سوى التعريفة التي تتعدى الاستهلاك المفرط، أي أكثر من 300 كيلو واط. وأضافت الوزارة أن هذه الزيادة تخص 6 في المائة من حرفاء الشركة التونسية للكهرباء والغاز من كبار مستهلكي الكهرباء "وذلك في إطار مقاربة شاملة للعدالة الاجتماعية وترشيد استهلاك الطاقة"، وفقها.

كما قررت الوزارة الترفيع بـ50 في المائة في الدعم الموجه لمشاريع تركيز اللاقطات الشمسية الفولطا ضوئية فوق أسطح المنازل وتوزيع 4 ملايين فانوس مقتصد للطاقة موجه للاستهلاك المنزلي قصد مزيد حث هذه الفئة على مزيد ترشيد استهلاكها، وفق ذات المصدر.

وزارة الصناعة: تم اعتماد تخفيضات بـ10 % في تعريفة استهلاك الكهرباء لفائدة مليون عائلة الأقل استهلاكًا (حافز) من مجمل 3 مليون و750 ألف أسرة

وأضافت وزارة الصناعة في بلاغها أنه "في إطار تكريس مبدأ العدالة الاجتماعية وترشيد استهلاك الكهرباء المنزلي (نظام الحوافز)، تم اعتماد تخفيضات بـ10 في المائة في تعريفة استهلاك الكهرباء لفائدة مليون عائلة، الأقل استهلاكًا (حافز) من مجمل 3 مليون و750 ألف أسرة، مما يؤدي إلى اعتماد تعريفة أوت/ آب 2008، إضافة إلى رصد 50 مليون دينار لمساعدة العائلات محدودة الدخل لتسديد جزء من فواتير الكهرباء المتخلدة بذمتها لفائدة الشركة التونسية للكهرباء والغاز".

كما قررت الوزارة الحفاظ على الاستقرار في تعريفة الكهرباء لفائدة مليونين و500 ألف عائلة متوسطة الدخل، وهو ما يمثل بالإضافة إلى العائلات المذكورة سلفًا 94 في المائة من مستهلكي الطاقة الكهربائية من العائلات التونسية، حسب البلاغ ذاته.

 

اقرأ/ي أيضًا:

وزيرة الصحة: وفاة الرضع بنابل كانت طبيعية

باكالوريا 2019: أساتذة يحتجون بسبب "إخلالات" في امتحانات العربية