الطبوبي: مؤشرات إيجابية لحلحلة الوضع السياسي في البلاد والخروج من المأزق

الطبوبي: مؤشرات إيجابية لحلحلة الوضع السياسي في البلاد والخروج من المأزق

نبه الطبوبي لـ"حرب التشويهات" التي قال إنها لم تحترم المقامات وخلقت مناخًا عامًا متوترًا(صورة أرشيفية/ فتحي بلعيد/ أ.ف. ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، السبت 12 جوان/ يونيو 2021، "وجود مؤشرات إيجابية لحلحلة الوضع السياسي في البلاد والخروج من المأزق الحالي الذي جعل جميع الفئات الاجتماعية تعيش تحت وطأة الحيرة تجاه ما تواجهه البلاد من تحديات وصعوبات اقتصادية واجتماعية"، وفق بلاغ لاتحاد الشغل نُشر على صفحته الرسمية بموقع التواصل فيسبوك.

الطبوبي: مؤشرات إيجابية لحلحلة الوضع السياسي في البلاد والخروج من المأزق الحالي الذي جعل جميع الفئات الاجتماعية تعيش تحت وطأة الحيرة

وأشار الطبوبي، في اختتام ندوة تكوينية للجامعة العامة للنفط والمواد الكيميائية، إلى ما عاشته البلاد من استفحال للأزمة السياسية وغياب أي احترام لهياكل الدولة علاوة على بروز ما أطلق عليه "حرب التشويهات التي لم تحترم المقامات وخلقت مناخًا عامًا متوترًا".

ودعا الأمين العام، النقابيين إلى ضرورة التنبه للمخاطر التي تواجه البلاد وأن يكونوا في صف مصلحة الوطن والاستعداد لكل المحطات القادمة دفاعًا عن تونس قبل كل شيء، وفق ذات البلاغ.

يُذكر أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد كان قد التقى، مساء الجمعة 11 جوان/يونيو 2021 الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي بقصر الرئاسة بقرطاج. 

سعيّد: "مستعد للحوار لكن بالشكل الذي سأعلن عنه في الأيام القادمة"

وفيما يتعلق بالحوار الوطني الذي تدعو له منذ أشهر المنظمة الشغيلة، قال رئيس الجمهورية: "مستعد للحوار لكن بالشكل الذي سأعلن عنه في الأيام القادمة"، مستطردًا، في فيديو نشرته الرئاسة التونسية، "لا يمكن أن نواصل بهذا الشكل، فتونس دولة واحدة وليست دويلات ويجب أن تكون هناك وحدة الدولة، ومن يتجاوز القانون والدستور فليعلم أننا قادرون على الردّ بأكثر مما يتصورون".

وأردف: "أنا واثق من أن الاتحاد العام التونسي للشغل والقوى الوطنية والشخصيات الوطنية موجودة وسيفرزون بين الحق والباطل''، حسب توصيفه.

ومن جهته، أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي أن لقاءه مع رئيس الجمهورية كان "إيجابيًا جدًا"، مشيرًا إلى أن هناك بوادر تقدم في إيجاد مخرجات لأزمة الدولة التونسية، على حد قوله. 

وتابع الطبوبي القول: "أنا على يقين من أن تونس فيها حكماء، وفي القريب العاجل ستكون هناك بوادر إيجابية جدًا"، حسب تقديره.

اقرأ/ي أيضًا:

سعيّد للطبوبي: مستعد للحوار لكن بالشكل الذي سأعلن عنه في الأيام القادمة

الطبوبي: الدولة في حالة عطالة ووزير المالية في خدمة مصالح فئة من رجال الأعمال