وليّ أحد التلاميذ يعتدي على مدير معهد بسيدي بوزيد.. ووزير التربية يتفاعل

وليّ أحد التلاميذ يعتدي على مدير معهد بسيدي بوزيد.. ووزير التربية يتفاعل

وزير التربية: أندد بهذا الاعتداء الهمجي والعنيف جدًا (فيسبوك)

الترا تونس - فريق التحرير



أدان وزير التربية فتحي السلاوتي، الاثنين 29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، حادثة الاعتداء على مدير المعهد الثانوي 9 أفريل بسيدي بوزيد والتي ارتكبها ولي أحد التلاميذ، قائلًا إنه "اعتداء همجي وعنيف جدًا" وفق تعبيره.

وزير التربية: هذا الاعتداء فظيع وشنيع، واتصلت بوزير الداخلية توفيق شرف الدين، وسيقع إنفاذ القانون على المعتدي وعلى الجميع بلا استثناء

وأوضح وزير التربية في تصريحه لإذاعة "شمس أف أم"، أنه اتصل بوزير الداخلية توفيق شرف الدين، وسيقع إنفاذ القانون على المعتدي وعلى الجميع بلا استثناء"، باعتبار أنّ والد التلميذ يشغل خطة أمني بوزارة الداخلية.

وأضاف فتحي السلاوتي أنه يندّد بشدّة بهذا الاعتداء "الفظيع والشنيع على أحد رموز المنظومة التربوية".

ويشار إلى أنّ الدروس قد تعطلت الاثنين بكامل معهد 9 أفريل بسيدي بوزيد، إثر الاعتداء على مديره ما استوجب نقله إلى المستشفى من قبل الحماية المدنية.

ويرجع سبب الخلاف بين الوليّ الذي يشغل خطة أمني، ومدير المعهد، وفق ما علمته "الترا تونس"، إثر قرار إدارة المعهد معاقبة التلميذ و عرضه على مجلس التأديب بسبب تعمده إخفاء دفتر المناداة الخاص بالقسم الذي يدرس به وذلك خلال نهاية الأسبوع المنقضي.

وقد عمد عدد من التلاميذ إلى إغلاق الطريق المؤدي إلى معهدهم، وقاموا بحرق العجلات المطاطية تنديدًا بهذا الاعتداء.

ولا يمثّل هذا الاعتداء سوى حلقة أخرى في سلسلة الاعتداءات الأخيرة المتكررة داخل الوسط المدرسي، بعد أن هزّت حادثة تعرّض أستاذ التاريخ والجغرافيا الصحبي بن سلامة، بمعهد ابن رشيق بالزهراء إلى "اعتداء بساطور وسكين"، الرأي العام. الحادثة التي أودع بعدها التلميذ المعتدي بإصلاحية المروج بتاريخ 9 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021.

اقرأ/ي أيضًا: بعد اعتدائه على أستاذه.. بطاقة إيداع بإصلاحية المروج في حق التلميذ

كما أثار فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الجدل والاستياء بعد أن ظهر في هذا الفيديو، تلميذ يقوم بإلقاء ملابس داخلية نسائية على أستاذه داخل القسم، وهو ما خلق ردود فعل وانتقادات واسعة، ليصرّح مدير المعهد الخاص بعد ذلك بتاريخ 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، أنه تم طرد التلميذ، قائلاً: "وقع إقصاؤه لأنه لا مجال لأن يواصل في المعهد مهما كانت الأسباب حتى لاعتبارات معنوية".

وجدير بالذكر أنّه تم الاحتفاظ بطفل وعرض 4 أطفال آخرين بحالة تقديم على قاضي التحقيق المختص في قضايا الأطفال في إطار التحقيق في شبهة الإعداد والتحضير المادي للاعتداء على مؤسسة تربوية ومحاولة إضرام النار بها، وفق المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية سوسة 1 والناطق الرسمي باسمها معز اليوسفي، بتاريخ 17 نوفمبر/تشرين الثاني 2021.

اقرأ/ي أيضًا: سوسة: الاحتفاظ بطفل وتقديم 4 أطفال آخرين لشبهة التخطيط لحرق مؤسسة تربوية

وكان مدير المرحلة الإعدادية والثانوية التابع لمندوبية التربية ببن عروس إدريس محمدي، قد أفاد بتاريخ 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، أن المدرسة الإعدادية عبد الله فرحات برادس شهدت محاولة اعتداء تلميذ منقطع عن الدراسة على أستاذة بسيف في المحيط الخارجي للمؤسسة التربوية، وقد تنقلت السلط الأمنية على عين المكان وألقت القبض على التلميذ، وفقه.

في المقابل، يشار إلى أن المحكمة الابتدائية بالمهدية، قضت بتاريخ 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، بتأجيل النظر في القضية المرفوعة ضد الأستاذة فاتن بن سلامة المتهمة بالعنف اللفظي والمعنوي وسوء المعاملة لتلميذ، إلى غرة ديسمبر/كانون الأول القادم، وفق ما أفاد به الكاتب العام المساعد بالجامعة العامة للتعليم الثانوي فخري الصميطي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ثقافة العنف وأبعادها السوسيولوجية في نفسية الطفل..حادثة "معهد الزهراء" نموذجًا

"مؤسسة المدرسة" في تونس.. من ينقذها؟