تأجيل النظر في قضية الأستاذة الموجهة لها تهمة

تأجيل النظر في قضية الأستاذة الموجهة لها تهمة "العنف اللفظي والمعنوي" ضد تلميذ

إلى غرة ديسمبر 2021 (صورة توضيحية/ Getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

قضت المحكمة الابتدائية بالمهدية، الجمعة 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، بتأجيل النظر في القضية المرفوعة ضد الأستاذة فاتن بن سلامة المتهمة بالعنف اللفظي والمعنوي وسوء المعاملة لتلميذ، إلى غرة ديسمبر/كانون الأول القادم، وفق ما أفاد به الكاتب العام المساعد بالجامعة العامة للتعليم الثانوي فخري الصميطي.

المحكمة الابتدائية بالمهدية تقضي بتأجيل النظر في القضية المرفوعة ضد الأستاذة المتهمة بالعنف اللفظي والمعنوي وسوء المعاملة لتلميذ إلى غرة ديسمبر 2021

وأفاد الصميطي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أن أساتذة قطاع التعليم الثانوي نفذوا صباح الجمعة وقفة بساعتين لمساندة الأستاذة التي تمثل أمام القضاء، فيما نفذ عدد آخر من الأساتذة وقفة تضامنية انتظمت أمام مقر المحكمة الابتدائية بالمهدية تزامنًا مع جلسة النظر في الشكاية، مؤكدًا أن "الجامعة العامة للتعليم الثانوي ستواصل دعم هذه الأستاذة خلال أطوار التقاضي"، وفق ما جاء على لسانه.

وتعود أطور هذه القضية إلى شكاية تقدمت بها عائلة تلميذ اتهمت أستاذة إنقليزية بارتكاب العنف اللفظي والمعنوي وسوء المعاملة تجاه ابنهم، وهو ما نفته الأستاذة.

وكانت وزارة التربية قد أكدت، في تعليقها على القضية في بيان نشرته في 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، التزامها بالدفاع عن منظوريها كافة بتوخّي الإجراءات القضائيّة التي يكفلها القانون، مشيرة إلى أنها "تولّت تكليف محام لمتابعة القضيّة، في إطار ما هو محمول عليها من واجب توفير الحماية القانونيّة لمنظوريها"، وفق ما جاء في نص البلاغ. 

وأشارت، في ذات الصدد، إلى أنها قامت بتكليف المندوبية الجهوية للتربية بالمهدية بمتابعة الوضعية الصحية للتلميذ والإحاطة النفسانية به، مؤكدة حرصها على متابعة ما يرد على مصالحها بصفة رسمية من إبلاغات وشكاوى يتم تعهدها بالعناية والبحث والتحقيق في كنف الإنصاف والشفافية والمسؤولية".

 

اقرأ/ي أيضًا:

قضية أستاذة الإنقليزية والتلميذ: وزارة التربية تكلف محاميًا للدفاع عن الأستاذة

بتهمة إسناد 0 لتلميذ.. حادثة مثول أستاذة أمام فرقة مقاومة الإجرام تثير الجدل!