تونس تتضامن مع الشعب الفلسطيني إثر أعمال التحريض الإسرائيلية بالقدس الشرقية

تونس تتضامن مع الشعب الفلسطيني إثر أعمال التحريض الإسرائيلية بالقدس الشرقية

جدد وزير الخارجية التونسية تأكيد موقف تونس الثابت المساند للشعب الفلسطيني (ياسين القايدي/ الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير

 

عبّر وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي عن تضامن تونس مع الشعب الفلسطيني الشقيق على خلفية ما يتعرض له من أعمال عنف وتحريض من قبل مجموعات إسرائيلية متطرفة بالقدس الشرقية، وفق بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية التونسية.

وجدد، في مكالمة هاتفية أجراها مع وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي مساء الأربعاء 28 أفريل/نيسان 2021، تأكيد موقف تونس الثابت المساند للشعب الفلسطيني في نضاله المشروع من أجل استرداد حقوقه المشروعة.

 أعرب وزير الخارجية الفلسطيني عن شكره لما تلقاه القضية الفلسطينية من دعم متواصل من تونس داخل مجلس الأمن الدولي وفي مختلف المحافل الإقليمية والدولية

ومن جهته، أعرب وزير الخارجية الفلسطيني عن شكره لما تلقاه القضية الفلسطينية من دعم متواصل من تونس داخل مجلس الأمن الدولي وفي مختلف المحافل الإقليمية والدولية، منوهًا بمواقفها الثابتة تجاه الشعب الفلسطيني الشقيق وحرصها على استعادة حقوقه المشروعة، حسب ما جاء في نص البلاغ.

وأكد الوزيران، في هذا الخصوص، ضرورة إلزام المجتمع الدولي سلطات الاحتلال بوقف الأعمال الاستفزازية والانتهاكات التي تستهدف مشاعر الشعب الفلسطيني، مشدديْن على "أهمية احترام الوضع القانوني والتاريخي لمدينة القدس ومختلف الأراضي الفلسطينية المحتلة والإسراع في رفع هذه المظلمة التاريخية".

كما بحث الوزيران، خلال المكالمة، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتكثيف الجهود والتحركات الدبلوماسية داخل مجلس الأمن الدولي وفي مختلف المنظمات الإقليمية والدولية من أجل توفير الحماية اللازمة للشعب الفلسطيني والتدخل لوقف ما يتعرض له من انتهاكات واعتداءات سافرة.

ومثلت المكالمة أيضًا مناسبة تطرق خلالها الوزيران الى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك إقليميًا ودوليًا، حسب ما ورد في بلاغ وزارة الخارجية التونسية.

-------- أجرى وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، عثمان الجرندي، اليوم الأربعاء 28 أفريل 2021 مكالمة هاتفية مع...

Publiée par ‎وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج‎ sur Mercredi 28 avril 2021

وكانت مدينة القدس قد شهدت منذ بداية شهر رمضان مواجهات بين الشبان الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية. وانخفضت وتيرة المواجهات بعد أن أزالت الشرطة الإسرائيلية، مساء الأحد 25 أفريل/نيسان 2021، حواجز شرطية من باب العامود المؤدي إلى القدس القديمة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

في ذكرى يوم الأرض: الخارجية تجدد الدعوة إلى وضع حد لمخططات الاستيطان الصهيونية

الخارجية التونسية: موقف تونس من التطبيع ثابت ولن يتأثر بتغيرات الساحة الدولية