الراجحي: مشروع قانون المالية 2020 يجب أن يأخذ بعين الاعتبار الظرف الانتخابي

الراجحي: مشروع قانون المالية 2020 يجب أن يأخذ بعين الاعتبار الظرف الانتخابي

اعتبر أن ما تسميه الحكومة "الإصلاحات الكبرى" قد تقدمت بشكل لافت

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالإصلاحات الكبرى توفيق الراجحي إن مشروع قانون المالية لسنة 2020 يجب أن يأخذ في الاعتبار الظرف الانتخابي الراهن الذي تمرّ به تونس، مبينًا أن مشروع قانون المالية المقبل لن يتضمن زخمًا هامًا من الإجراءات مقارنة بقوانين المالية السابقة من منطق أنه سيقع انتخاب برلمان جديد واقتراح حكومة جديدة ستأخذ المشعل على الحكومة الحالية.

اقترح الراجحي أن يقوم رئيس الجمهورية المقبل بإعداد وثيقة قرطاج 3 حول الإصلاحات الكبرى التي تكون بمثابة الحزام السياسي لهذه الإصلاحات

واعتبر الراجحي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، الثلاثاء 3 سبتمبر/ أيلول 2019، أن تونس "تقدمت كثيرًا في الإصلاحات الهيكلية الكبرى"، مقترحًا، في سياق متصل، أن يقوم رئيس الجمهورية المقبل بإعداد وثيقة قرطاج 3 حول الإصلاحات الكبرى التي ستكون بمثابة الحزام السياسي للإصلاحات من خلال توفير المناخ السياسي اللازم لتنفيذ الإصلاحات الكبرى.

 

اقرأ/ي أيضًا:

من هو المدير العام الجديد لبنك الإسكان؟

سيناتور فرنسي: المعاملة بالمثل شرط ضروري لشراكة متكافئة بين تونس وأوروبا