ياسين العياري:

ياسين العياري: "لن أتمسك بالحصانة البرلمانية وسأواجه التهم الموجهة لي"

171 مشاهدة
النائب التونسي ياسين العياري

من المنتظر أن يحاكم الاثنين 26 مارس/ آذار 2018، عضو مجلس نواب الشعب ياسين العياري، بالمحكمة العسكرية بتونس، وهو الذي يواجه منذ فترة تهم "المشاركة في عمل يرمي إلى تحطيم معنويات الجيش بقصد الإضرار بالدفاع الوطني" و"إتيان أمر موحش ضد رئيس الدولة والمس من كرامة الجيش بواسطة الكتابة وتحقيره". وكان العياري، في تدوينة على صفحته بموقع فيسبوك مساء الأحد 25 ارس/ آذار قد وصفها بالتهم "الملفقة".

وفي هذا السياق، أعلن ياسين العياري، عبر تدوبنته، أنه لن يتمسك بالحصانة البرلمانية، والتي تمنحها له صفته كنائب في مجلس النواب التونسي، وسيجابه التهم الموجهة له. وأوضح أنه لن يحضر المحاكمة "لأني أعتقد أنها محكمة غير شرعية بما أني مدني"، وفق تعبيره.

ياسين العياري:لن أحضر المحاكمة العسكرية لأني أعتقد أنها محكمة غير شرعية باعتباري مدني

وأضاف العياري، في ذات التدوينة، أن المحامين سيحضرون محاكمته، مشيرًا إلى أنه "سيسلّم نفسه مباشرة بعد مداولات مجلس نواب الشعب اليوم الاثنين إذا حكم عليه بالسجن رغم عدم شرعية المحاكمة".

ودعا إلى انتخاب شاب من خارج "تنظيمات التدجين"، إذا تمّ سجنه ووقع تنظيم انتخابات جديدة في دائرة ألمانيا.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

نتيجة الانتخابات التونسية بدائرة ألمانيا.. مقعد وحيد كفيل بقلب الأوراق

استثناء الجيش التونسي في منطقة الانقلابات.. لماذا استمر في حياده السياسي؟