محامو مهدي بن غربية: منوبنا في وضعية احتجاز غير قانوني وحرم من حقوقه في الدفاع

محامو مهدي بن غربية: منوبنا في وضعية احتجاز غير قانوني وحرم من حقوقه في الدفاع

فريق الدفاع عن مهدي بن غربية: منوّبنا ضحية حملة تشويه وتحريض ونشر معطياته الشخصية

الترا تونس - فريق التحرير



أصدر فريق الدفاع عن النائب بالبرلمان ورجل الأعمال مهدي بن غربية، مساء السبت 16 أكتوبر/تشرين الأول 2021، بلاغًا أعلن فيه عن قرار مغادرة المحامين مقر الفرقة المركزية المتعهدة بالأبحاث في العوينة على الساعة الثامنة مساءً وذلك بعد انتظار دام قرابة الساعتين احتجاجًا على وضعية احتجاز فعلي غير قانوني لمنوّبهم منذ حوالي الساعة الحادية عشر صباحًا بعد انطلاق عملية تفتيش مقر إقامته، وفق البلاغ.

فريق الدفاع عن مهدي بن غربية: منوّبنا مستهدف بالنظر لما تم استعماله من أساليب غير مسبوقة ومن تسخير كل الإمكانيات البشرية والمادية واعتماد أسلوب المداهمة غير المبرر

وتبين لفريق الدفاع وفق بلاغه، "إثر معاينة الخروقات والتجاوزات، أن المنوّب في وضعية احتجاز غير قانوني من الساعة 11 صباحًا من يوم السبت، وقد حرم من حقوقه في الدفاع منذ انطلاق أول عملية تفتيش ساعتها، وأنه مستهدف بالنظر لما تم استعماله من أساليب غير مسبوقة ومن تسخير كل الإمكانيات البشرية والمادية واعتماد أسلوب المداهمة غير المبرر، وأنّ بن غربية لايزال ضحية حملة التشويه والتحريض ونشر معطياته الشخصية وتسريب وثائق إدارية.." حسب بلاغ فريق الدفاع.

وقال المحامون إنّه قد وقع حرمان مهدي بن غربية من حقه في التمتع بحضور محاميه "وذلك في خرق واضح وصريح لمرسوم المحاماة، إذ مُنع المنوّب من إحضار محاميه في عمليات تفتيش مقر سكناه السابق ومكاتب شركاته والتفتيش الثاني لمقر سكناه، وظل محتجزًا معزولًا عن المحامين الذين ورغم سعيهم طيلة اليوم للاتصال به فإنهم لم يتمكنوا من ذلك دون أن يكونوا على علم بأي إذن قضائي في هذا الغرض" وفق البلاغ.

فريق الدفاع عن مهدي بن غربية: وقع حرمان موكّلنا من حقه في التمتع بحضور محاميه وذلك في خرق واضح وصريح لمرسوم المحاماة

وكان أحمد صواب، عضو هيئة الدفاع عن النائب بالبرلمان ورجل الأعمال مهدي بن غربية، قد قال مساء السبت 16 أكتوبر/تشرين الأول 2021، إن "فريق الدفاع يعتبر أن موكله بن غربية في حالة احتفاظ فعلية مخالفة للقانون"، وفقه.

وأضاف، في تصريح لإذاعة "شمس أف أم"، أنه فرقة أمنية قامت بتفتيش منزل بن غربية مرتين، مما استوجب إخراج ابنه البالغ من العمر 5 سنوات من أجل تجنيبه التعرض إلى صدمة، وفقه، مشيرًا إلى أنه تم إعلام فريق الدفاع بالالتحاق بثكنة الحرس الوطني بالعوينة، مستدركًا أنهم لا يعلمون إلى حد اللحظة أين تم نقل موكلهم بن غربية، معبرًا عن أسفه لـ"هضم حقوق الدفاع"، حسب وصفه. 

وكان مهدي بن غريبة قد أفاد، في تدوينة على حسابه بموقع التواصل فيسبوك، السبت 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، إنّ سيارات شرطة وأعوان أمن يطوقون منزله، مضيفًا: "لا أدري لماذا كل هذا الترهيب البوليسي لي ولعائلتي ولجيراني وبأي حق؟ وهل هناك أمر قضائي بذلك؟ لم أرفض يومًا الحضور لأي استدعاء لي.. أحمّل السلطة مسؤولية كل اعتداء يتم على حقوقي وسأتتبع قضائيًا وأمام الهيئات الدولية كل هذا الترهيب وتبعاته علي وعلى عائلتي..".

 

اقرأ/ي أيضًا:

أحمد صواب: "مهدي بن غربية في حالة احتفاظ فعلية مخالفة للقانون"

بن غربية: "ترهيب بوليسي لي ولعائلتي ولجيراني.. بأي حق؟"