ما حقيقة سرقة إيطاليا لباخرة محملة بكحول التعقيم كانت متجهة إلى تونس؟

ما حقيقة سرقة إيطاليا لباخرة محملة بكحول التعقيم كانت متجهة إلى تونس؟

حسب وزير التجارة محمد المسليني (صورة توضيحية/Getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

تحدث وزير التجارة محمد المسليني، في تصريح إعلامي الإثنين 24 مارس/آذار 2020، أن "الإيطاليين" قاموا بسرقة باخرة شحن في عرض البحر كانت متجهة إلى تونس مبينًا أن هذه الباخرة محملة بالكحول المعدّة للاستعمال في تصنيع مواد التعقيم.

وزير التجارة: الدول دخلت في مرحلة هستيريا في مواجهة فيروس كورونا

وقال، في برنامج "تونس اليوم" على قناة "الحوار التونسي"، إن الدول دخلت في مرحلة هستيريا في مواجهة فيروس كورونا مشيرًا إلى حادثة سرقة دولة التشيك لمساعدات تتمثل في كمامات صحية كانت متجهة من الصين إلى إيطاليا.

ولم يصدر، في المقابل، أي بيان من أي جهة رسمية في تونس بخصوص ملابسات حادثة الباخرة التونسية التي أثارت حالة من الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي.

لكن لم تمرّ إلا بضع ساعات حتى كذّب الوزير نفسه، في تصريح لإذاعة "شمس أف أم" الثلاثاء، ما قيل، مؤكدًا أنه "لم يقل" أن إيطاليا هي التي استولت على الباخرة بل أن ما قاله هو أنه "تم تحويل وجهتها في عرض البحر فقط".

من جانبها، أفادت الإذاعة نقلًا عن مصادرها أن الأمر يتعلق بباخرة شحن قادمة من الصين إلى تونس وكانت يوم 10 من الشهر الجاري قريبة من السواحل التونسية قبل تحويل وجهتها إلى إيطاليا ولا يُعرف إن كان التحويل بعد دفع إيطاليا لمقابل مادي أو بعد الاستيلاء عليها، مبينة أن وزارة الخارجية نفت إعلامها بهذه الحادثة من طرف وزارة التجارة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سعيّد يهاتف رؤساء دول متضرّرة من فيروس "كورونا"

ماهي عقوبة خرق الحجر الصحي الشامل؟