سيدي بوزيد: الاحتفاظ بمعلم ومدير مدرسة سابق لشبهة الاستيلاء على أموال عمومية

سيدي بوزيد: الاحتفاظ بمعلم ومدير مدرسة سابق لشبهة الاستيلاء على أموال عمومية

وفق تأكيد المساعد أول بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد

الترا تونس - فريق التحرير

 

أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد بالاحتفاظ بشخصين أحدهما مدير مدرسة عمومية سابق والثاني معلم بالإضافة إلى تقديم زوجة مدير المدرسة على خلفية شبهة الاستيلاء على أموال عمومية والتدليس ومسك واستعمال مدلس، وفق ما أكده المساعد أول بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد جابر الغنيمي، لـ"الترا تونس" الأربعاء 27 أكتوبر/ تشرين الأول 2021.

المساعد أول بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد: المتهمون تعمدوا الاستيلاء على الأموال المخصصة لمطعم التلاميذ بأحد المدارس الريفية وتدليس فواتير ونيابات المعلمين

وتتمثل وقائع القضية في "تعمد المتهمين الاستيلاء على الأموال المخصصة لمطعم التلاميذ بأحد المدارس الريفية وتدليس فواتير ونيابات المعلمين. وسيقع إحالة المحضر لاحقًا عليها لاتخاذ ما يتعين قانونًا" وفق المساعد أول بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد.

وتشهد ولاية سيدي بوزيد مؤخرًا عديد الإيقافات في علاقة بقضية شبهات تدليس وثائق إدارية لفائدة بعض المعلمين النواب التابعين للمندوبية الجهوية للتربية بسيدي بوزيد بهدف التمتع بأولوية الانتداب، إذ تمت إحالتها على النيابة العمومية بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي وفتح بحث تحقيقي ضد 116 ممن شملتهم الأبحاث، وفق ما أفاد مكتب الاتصال بالمحكمة الابتدائية بتونس، الأربعاء 27 أكتوبر/تشرين الأول 2021.

وأضاف مكتب الاتصال بالمحكمة الابتدائية بتونس، في بلاغ تحصلت عليه وكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أن: "التهم التي وجهت للمشمولين بالأبحاث تعلقت بجرائم استغلال موظف عمومي لصفته لاستخلاص فائدة لنفسه أو لغيره والإضرار بالإدارة والتدليس ومسك واستعمال مدلس والارتشاء والإرشاء إلى جانب شبهة جرائم للبعض منهم بغسل الأموال باستعمال التسهيلات التي خولتها خصائص الوظيفة".

 

اقرأ/ي أيضًا:

ملف مندوبية التربية بسيدي بوزيد: فتح تحقيق ضد 116 شخصًا في شبهة تدليس وثائق