حملة

حملة "سيب القائمة الرسمية": حتى إن تساقطت أوراق الثورة ربيعها قادم لا محالة

في الذكرى العاشرة للثورة التونسية (كريستوفر فيرلونغ/ Getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

بمناسبة الذكرى العاشرة لاندلاع ثورة 17 ديمسبر/14 جانفي، نشرت حملة "سيب القائمة الرسمية" بيانًا للترحم على أرواح الشهداء، والدعوة إلى الثبات على مبادئ الثورة.

واستنكرت، في بيان صادر عنها الخميس 17 ديسمبر/كانون الأول 2020، عدم إيفاء من وصلوا إلى السلطة، سواء في الانتخابات التشريعية أو الرئاسية أو البلدية، بتعهداتهم وتنكرهم بها، وفق تقديرها.

حملة "سيب القائمة الرسمية": الثورة ليست مطلبًا أوهـدفًا وإنّما هي حـيـاة حتى نـرى تونس كما حلمنا بها

ونددت، في ذات الصدد، بما تسببوا به من "ارتهان، فسـاد، تهـرب ضريبي، تهـريـب، حـوز أراضٍ، تهرب من الواجب...، معتبرة أن "لا هـمّ لهم في الوطن إلا أنفسهم".

كما وجهت رسالة إلى من وصفتهم بـ"بقايا الاستبـداد والديكتاتورية" و"المتشبثين بالعـبـودية"، مؤكدة: "سيخيب سعيكم فالثـورة كالشجرة حتى وإن تساقطت أوراقـها في الخريف والشتاء فربيعها قـادم لا محالة".

ودعت من وصفتهم بـ"الذين تعـاهدوا على الوفــاء" إلى الثبات والصمود، مؤكدة أن "الثورة ليست مطلبًا أوهـدفًا" وإنّما "الثورة حـيـاة حتى نـرى تونس كما حلمنا بها"، وفق نص البيان.

 

اقرأ/ي أيضًا:

جريحة الثورة صباح الشاذلي: عبير موسي رفعت قضية ضد عائلات شهداء الثورة وجرحاها!

عقد على ثورة "الكرامة" بتونس: حلم ينتظر التحقيق