جلاد: انتخابات مبكرة أو عودة البرلمان دون النواب الفاسدين

جلاد: انتخابات مبكرة أو عودة البرلمان دون النواب الفاسدين

جلاد: يجب تأمين المسار الذي انتهجه قيس سعيّد حتى لا يحيد عنه

 

الترا تونس - فريق التحرير



أكّد النائب عن حزب تحيا تونس وليد جلاد، الجمعة 30 جويلية/ يوليو 2021، أن قرارات قيس سعيّد هي نتيجة حتمية لمسار كامل اتخذته الطبقة السياسية ما بعد الثورة، وفقه.

وليد جلاد: الحل لن يخرج عن الذهاب إلى انتخابات مبكرة بنظام سياسي وقانون انتخابي مختلفين وما يحوم بالأمر من تعقيد، أو عودة البرلمان إلى العمل دون النواب الذين تلاحقهم شبهات فساد

وتابع جلاد لدى حضوره بإذاعة "موزاييك أف أم" أنه يجب تأمين المسار الذي انتهجه قيس سعيّد حتى لا يحيد عنه، مضيفًا: "يجب أن نعود للمؤشرات الاقتصادية لسنة 2010 مع ضمان الحقوق والحريات والتوازنات المالية التي كنا فيها ما قبل الثورة".

وقال جلاد إنّ الحل لن يخرج عن الذهاب إلى انتخابات مبكرة بنظام سياسي وقانون انتخابي مختلفين وما يحوم بالأمر من تعقيد، أو عودة البرلمان إلى العمل دون النواب الذين تلاحقهم شبهات فساد، مطالبًا بتعليق العطلة القضائية كي تفتح ملف السياسيين والنواب ورجال الأعمال الذين تلاحقهم شبهات فساد، داعيًا سعيّد إلى توفير جميع الإجراءات للقضاة من أجل التسريع في النظر في هذه الملفات.

وليد جلاد: لا أرى مانعًا من ذهاب رئيس الجمهورية إلى تشكيل حكومة دون استشارة الأحزاب

ولم ير النائب عن تحيا تونس مانعًا من ذهاب سعيّد إلى تشكيل حكومة دون استشارة الأحزاب، قائلًا: "وإن كنت لا أتصوّر أن يكون حاملًا نفس الموقف من مختلف الأحزاب السياسية"، معتبرًا أنّ البرلمان بالمشهد الذي كان عليه غير قادر على العودة للعمل. وعدّ جلّاد أكبر خطأ ارتكبته النهضة هو تنصيب الغنوشي رئيسًا للبرلمان.

 

اقرأ/ي أيضًا:

العجبوني: استعداد النهضة لتقديم تنازلات جاء متأخرًا جدًا وهو مناورة

الهمامي يدعو القوى الوطنية إلى الالتفاف حول "برنامج حقيقي للدفاع عن تونس"