الهاروني: التونسيون لن ينخرطوا في أجندات مشبوهة تهدف لإسقاط مؤسسات الدولة

الهاروني: التونسيون لن ينخرطوا في أجندات مشبوهة تهدف لإسقاط مؤسسات الدولة

رئيس مجلس شورى حركة النهضة

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، الإثنين 4 ماي/آيار 2020، إنه توجد أطراف تحرّض على "ثورة جياع" في تونس معتبرًا أن التونسيين لن ينخرطوا في هذه الأجندات المشبوهة التي تهدف لإسقاط المؤسسات الشرعية للدولة.

وتحدث، في برنامج "ميدي شو" على إذاعة موزاييك، عن وجود قوى سياسية في المعارضة تدعو، في ذات الإطار، إلى العنف والإقصاء وتقسيم التونسيين وتحرض على حرب أهلية حسب تعبيره.

قال رئيس مجلس شورى حركة النهضة إن حزبه يدعو إلى سن ميثاق أخلاقي وسياسي بين مكونات الحكومة

وبخصوص الخلافات بين مكوّنات الائتلاف الحكومي، قال إن حركة الشعب حديثة العهد بالحكم والديمقراطية، مؤكدًا أن حركة النهضة تشجعها على الحكم والتوافق بعيدًا عن المغالبة.

واعتبر أن الصعوبات داخل الائتلاف في البداية غير مستغربة، مشددًا على ضرورة بناء الثقة لبناء التضامن الحكومي.

وقال رئيس مجلس شورى حركة النهضة إن حزبه يدعو إلى سن ميثاق أخلاقي وسياسي بين مكونات الحكومة لتمرير القوانين في البرلمان والكف عن المناكفات فيما بينها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

شورى النهضة يندّد باستهداف رئيس ومؤسسة البرلمان

تسمم غذائي لمقيمين في الحجر الصحي الإجباري في سوسة