البرلمان يدعو الحكومة للتحرك الفوري رفضًا لقرار ترامب حول الجولان

البرلمان يدعو الحكومة للتحرك الفوري رفضًا لقرار ترامب حول الجولان

البرلمان أكد أن القرار يمثل استفزازًا لمشاعر العرب والمسلمين (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

طالب مجلس نواب الشعب، في بيان الأربعاء 27 مارس/آذار 2019، الحكومة بالتحرك الدبلوماسي الفوري تعبيرًا عن الموقف الشعبي والرسمي التونسي الرافض لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف بلاده بسيادة الكيان الصهيوني على مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وأكد البرلمان أن هذا القرار يمثّل اعتداءً مباشرًا وانتهاكًا سافرًا لميثاق الأمم المتحدة وخرقًا لمبادئ الشرعية الدولية ولقرارات مجلس الأمن ومساسًا خطيرًا بحقوق الشعب السوري في استرجاع كامل إقليم دولته أرضًا وجوًا، مضيفًا أن القرار يشكّل تهديدًا مباشرًا للسلم الدوليّة.

مجلس نواب الشعب: قرار ترامب حول الجولان يمثّل عملًا عدوانًيا يستخفّ بحقوق سوريا وشعبها ووحدتها الترابية واستفزازًا لمشاعر العرب والمسلمين وكلّ أحرار العالم

كما اعتبر أنّ هذا القرار يمثّل عملًا عدوانًيا يستخفّ بحقوق سوريا وشعبها ووحدتها الترابية واستفزازًا لمشاعر العرب والمسلمين وكلّ أحرار العالم.

وجدد مجلس نواب الشعب ما وصفها بمساندته اللامشروطة ووقوفه الدائم إلى جانب الحقوق المشروعة لسوريا في مرتفعات الجولان المحتلّ التي هي أرض عربية سورية مثلما تقرّ بذلك الشرعية الدولية وقرارات المجتمع الدولي الرافض للاحتلال الصهيوني للجولان.

ودعا البرلمان في بيانه المنظمات الإقليمية والدولية وخصوصًا الأمم المتحدة لاتخاذ موقف صارم للتصدّي لهذا القرار الظالم محمّلًا الأنظمة العربية والإسلامية مسؤوليتها التاريخية، داعيًا إياها للتحرّك الفوري والقوّي للحيلولة دون تفعيل هذا القرار ولاحترام مبادئ القانون الدولي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

التيار الديمقراطي يدعو الخارجية لإدانة تصريح ترامب حول الجولان المحتل

عماد الخميري: مطالب تأجيل الانتخابات غير دستورية