مقتل تونسي برصاص الدرك الجزائري.. استدعاء السفير الجزائري

مقتل تونسي برصاص الدرك الجزائري.. استدعاء السفير الجزائري

بحث عن حيثيات الحادثة لتجنب تكرارها (صورة أرشيفية/ فتحي بلعيد/ أ ف ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

تمّت دعوة السفير الجزائري بتونس عبد القادر الحجّار إلى مقرّ وزارة الشؤون الخارجية لطلب توضيحات حول ملابسات مقتل ربان مركب صيد تونسي داخل المياه الإقليمية التونسية، الخميس 31 جانفي/ كانون الثاني 2019، من قبل أعوان درك جزائريين.

وفاة ربان مركب صيد بحري تونسي بعد طلق ناري من قبل أعوان الدرك الجزائري داخل المياه الإقليمية التونسية بعرض سواحل طبرقة

وأفاد مصدر من وزارة الشؤون الخارجية، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، الجمعة 1 فيفري/ شباط 2019، أن السفير الجزائري "عبّر عن أسفه لما حصل وقدّم خالص عبارات التعازي في وفاة الفقيد"، مؤكدًا أنه سيقوم في الإبان "بالاتصالات اللازمة بسلطات بلاده لاستجلاء تفاصيل هذه الحادثة".

كما تم تكليف سفير تونس في الجزائر بمتابعة الاتصالات والمساعي مع الجانب الجزائري للوقوف على حيثيات الحادثة وتحديد المسؤوليات.

وأكد المصدر ذاته أن وزارة الشؤون الخارجية "ستواصل اتصالاتها مع السلطات الجزائرية لمعرفة حقيقة ما حدث وضمان عدم تكرر مثل هذه الحوادث الأليمة".

وكان ربان مركب الصيد البحري التونسي، ماهر بالمنجي البريكي، قد تعرض صباح الخميس 31 جانفي/ كانون 2019، إلى طلق ناري من قبل أعوان الدرك الجزائري داخل المياه الإقليمية التونسية بعرض سواحل طبرقة أدت إلى وفاته.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تربية الأسماك في تونس: قطاع واعد ومخاوف صحية وبيئية

قالوا إن وزارة الفلاحة تحمي الصيد العشوائي: هجرة جماعية لبحارة الشابة