ماذا في اجتماع رئيس البرلمان بوفد نقابة الصحفيين؟

ماذا في اجتماع رئيس البرلمان بوفد نقابة الصحفيين؟

أكد نقيب الصحفيين رفضه تمرير أيّة مبادرات من شأنها الإضرار بالقطاع

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي، الإثنين 26 أكتوبر/تشرين الأول 2020، لدى استقباله لوفد من النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين يتقدمه رئيسها مهدي الجلاصي، إن الحوار هو الحل الوحيد لتجاوز كلّ الخلافات، وفق البلاغ الصادر عن البرلمان، مبرزًا نجاح التونسيّين المتواصل منذ الثورة في تغليب لغة التخاطب بالكلام وتحقيق التوافقات والتفاهمات في الكثير من المحطات.

وأكد ضرورة تعزيز العمل المشترك والتوافق اللازم حول مشروع قانون الهيئة الدستورية للاتصال السمعي البصري، مثمنًا التوجّه إلى صياغة اتفاقية تعاون بين البرلمان والنقابة.

راشد الغنوشي: الحوار هو الحل الوحيد لتجاوز كلّ الخلافات

وجدّد الغنوشي "التزامه الشخصي بالدعم المتواصل لحريّة الإعلام، وحريّة التعبير عمومًا، وتشجيعه لكلّ المبادرات التي من شأنها حماية هذه الحريّة ومزيد تعزيزها، مؤكدًا دعمه الكامل للنقابة في عملها الهادف في رعاية حقوق الصحفيين".

وأعرب رئيس البرلمان عن إيمانه العميق بالدور المحوري للحركة النقابية ودورها المركزي في ترسيخ ثقافة الحوار ودعم قيم العيش المشترك، مؤكدًا ضرورة أن تقوم الحكومة بنشر الاتفاقية الإطاريّة المشتركة للصحفيين التونسيين في الرائد الرسمي بما يسمح بالشروع في تنفيذ مختلف بنودها.

من جهته، أكّد رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيّين مهدي الجلاصي التزام النقابة بالعمل على تحقيق مطالب القطاع بكل الطرق السلميّة ومنها الوقفات الاحتجاجيّة، مضيفًا أنّ قطاع الإعلام قطاع حساس لذلك لا يُمكن السماح بتمرير أيّة مبادرات من شأنها الإضرار بالقطاع أو المسّ من حريّة أو كرامة المشتغلين به.

نقيب الصحفيين: قطاع الإعلام قطاع حساس لذلك لا يُمكن السماح بتمرير أيّة مبادرات من شأنها الإضرار بالقطاع أو المسّ من حريّة أو كرامة المشتغلين به

وقال إن الصحفيين ينتظرون من مجلس نواب الشعب المزيد من دعم الحريات ودعم التشريعات الضامنة للمحافظة على مكتسبات القطاع ومراكمة مكاسب اضافية تُخرجه من الواقع الهش الذي يعيشه ومحاولات توظيفه.

وشدّد على أنّ المكتب الجديد للنقابة ملتزم بالعمل في إطار من الاستقلالية وبعيدًا عن كلّ الاصطفافات الإيديولوجية أو السياسيّة، وبأهداف واضحة ودقيقة منها أساسًا تحسين ظروف الصحفيين وحماية كامل حقوقهم وأيضًا من أجل إعلام جدّي ومسؤول يخدم قضايا البلاد ويعبّر عن تطلعات الثورة التونسيّة في الحريّة والكرامة، وذلك وفق ما أورده نص البلاغ.

 

-- رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل وفدا من النقابة الوطنية للصحفيّين التونسيّين: -- تأكيد على حماية حريّة الإعلام ودعوة...

Publiée par ‎مجلس نوّاب الشّعب Assemblée des Représentants du Peuple‎ sur Lundi 26 octobre 2020

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

الطبوبي: أولوية قطاع الإعلام ليست المرسوم 116 وإنما وضعية العمل الهشة للصحفيين

ديلو: مبادرة تنقيح المرسوم 116 تفتح الباب للفساد السياسي والمالي