"قلب الذيب" من "الحوار التونسي" إلى "الوطنية"؟

يتناول مسلسل "قلب الذيب" فترة ما قبل الاستقلال

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكدت المحامية سنية الدهماني، الممثلة القانونية لقناة "الحوار التونسي" الخميس 16 أفريل/نيسان 2020، أن منتجة مسلسل "قلب الذيب" خولة السليماني تحادثت مع التلفزة الوطنية لبيع حقوق بث المسلسل بمبلغ بقيمة 1.9 مليون دينار في عملية "تحيّل" و"انحطاط أخلاقي" وفق قولها.

سنية الدهماني: تم تصوير المسلسل بمعدات قناة "الحوار التونسي" وباستعمال الملابس الخاصة التابعة للقناة

وقالت، في تصريح لإذاعة "أي أف أم" إن الشركة المنتجة أبرمت عقدًا مع قناة "الحوار التونسي" لبث المسلسل وتقاسم أرباح الإشهار بتفصيل 70 في المائة للمنتجين و30 في المائة للقناة.

وأضافت أنه تم تصوير المسلسل بمعدات قناة "الحوار التونسي" وباستعمال الملابس الخاصة التابعة للقناة، مشيرة إلى أن مخرج وسيناريست المسلسل بسام الحمراوي بدأ في إنجاز المسلسل بعد موافقة سامي الفهري على "الحلقة 0" من المسلسل.

وقالت إن سليماني، وهي واحدة من المنتجين الثلاثة للمسلسل، بدأت تساوم قناة "الحوار التونسي" مؤكدة، في نفس الوقت، أن حقوق القناة محفوظة بحكم العقد مشيرة إلى رفع الأمر لهيئة الاتصال السمعي البصري "الهايكا".

وأضافت الدهماني أن أي تعويض يجب أن يراعي حجم خسارة القناة.

كما دعت التلفزة الوطنية إلى عدم التورط في هذه العملية غير الأخلاقية وفق تعبيرها، مذكرة أن التلفزة لم تعلن بعد عن برمجتها اليومية.

يُذكر أن مسلسل "قلب الذيب" يتحدث عن فترة ما قبل الاستقلال ويتناول النضال السياسي والعسكري للمقاومة التونسية ضد الاحتلال الفرنسي، ويضم أسماء بارزة في الدراما التونسية على غرار دليلة مفتاحي، وعيسى حراث، وفتحي الهداوي، ورؤوف بن عمر، ولطيفة القفصي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مخطط إرهابي لنقل فيروس كورونا للأمنيين؟

اعتبرته خرقًا للدستور.. هيئة مكافحة الفساد تؤكد عدم استشارتها في المراسيم