في حركة تصعيدية.. المهندسون يحتجون أمام مقر رئاسة الجمهورية

في حركة تصعيدية.. المهندسون يحتجون أمام مقر رئاسة الجمهورية

تأتي هذه الوقفة بعد أكثر من شهرين من الإضراب (صورة أرشيفية/ ياسين القايدي/ الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير



استجاب العشرات من المهندسين الخميس 10 جوان/ يونيو 2021 لدعوة عمادة المهندسين التونسيين "تنفيذ وقفة احتجاجية حاشدة أمام مقر رئاسة الجمهورية التونسية بمشاركة جميع الجهات وتنظيم سلسلة بشرية لتسليم رسالة المهندسين لرئيس الجمهورية" وفق بيان أصدرته العمادة واطلع عليه "الترا تونس".

عمادة المهندسين التونسيين: سياسات قمعيّة تنتهجها الحكومة لتكميم أفواه المهندسين وحجب أجورهم والاقتطاع منها بشكل مخالف للقانون

وقد تجمهر المهندسون أمام مقر رئاسة الجمهورية رافعين عديد الشعارات من بينها: "لا خوف لا رعب المهندس ملك الشعب"، "ماناش مروّحين"، "هزيتونا رديتونا في التفاوض كرهتونا"، "فاوضناهم فاوضناهم موصلناش لحل معاهم".. إلى غير ذلك من الشعارات.

وتأتي هذه الوقفة بعد أكثر من شهرين من الإضراب وتتالي مواقف الحكومة التي وصفوها بـ"اللامسؤولة"، إضافة إلى "تجاهلها المتواصل لحقوق المهندسين في تمييز سلبي جليّ لهذا القطاع دون سواه وأمام كلّ السياسات القمعيّة التي انتهجتها الحكومة لتكميم أفواه المهندسين وحجب واقتطاع أجورهم بشكل مخالف للقانون" حسب نص البيان.

 

 

وقد احتجت العمادة الوطنية للمهندسين الأربعاء 9 جوان/ يونيو 2021  أمام وزارة النقل. وأوضحت العمادة، على صفحتها الرسمية بموقع التواصل فيسبوك، أنها "وقفة غضب بعد تواصل حجب أجور مهندسي قطاع النقل وهرسلتهم"، كما أعقب هذه الوقفة مسيرة إلى مقر ديوان الإرسال الإذاعي والتلفزي فيما تركت العمادة للمهندسين في باقي جهات الجمهورية "حرية اختيار أشكال التحرك النضالي المناسب".

اقرأ/ي أيضًا: عمادة المهندسين: الإعلام بصدور التساخير يتم عن طريق الضابطة العدلية لا غير

وتعرضت العمادة إلى أن الاحتجاج يأتي إثر ما أسمته بـ"الحركة التصعيدية التي انتهجتها الحكومة عبر إصدار أمر حكومي يتعلق بتسخير بعض المهندسين بتاريخ يوم الثلاثاء 8 جوان/ يونيو الجاري". وأكدت أنها بصدد التثبت من قانونية هذه التساخير مرجحة أن "الإعلام بصدور هذه التساخير يتم عن طريق الضابطة العدلية لا غير و ذلك طبقًا للإجراءات المعمول بها".

يُذكر أنه قد صدرت، الثلاثاء 8 جوان/ يونيو 2021، بالرائد الرسمي أوامر حكومية لتسخير أعوان ومهندسين في الشركة التونسية للكهرباء والغاز (الستاغ) وديوان الطيران المدني.

 

 

 

اقرأ/ي أيضًا: