تعليقًا على تصريحات سعيّد.. المشيشي:

تعليقًا على تصريحات سعيّد.. المشيشي: "لا موجب للقراءات الفردانية والشاذة"

وصف حديث سعيّد عن صلاحياته بـ"كلام خارج السياق"

 

الترا تونس- فريق التحرير

 

وصف رئيس الحكومة هشام المشيشي تصريحات رئيس الجمهورية حول صلاحياته لدى إشرافه على موكب الاحتفال بالذكرى 65 لعيد قوات الأمن الداخلي في قصر قرطاج، صباح الأحد 18 أفريل/ نيسان 2021، أنها "كلام خارج السياق"، وأوضح "نحن نحتفل بعيد قوات الأمن ولا أرى موجبًا للقراءات الفردانية والشاذة للنص الدستوري وهذا يذكرنا من جديد بأولوية إرساء المحكمة الدستورية لأنها الهيكل المكلّف بالبت في هذه المسائل". 

المشيشي: " لدينا معارك صعبة تجاه الأوضاع الحالية ولا وقت لدينا لهذه التحليلات التي لا أرى هذا التوقيت مناسبًا لها"

وأضاف، في تصريح إعلامي، "أرى أن قوانين الدولة تنفذ ومن يرى أن هناك قوانين غير دستورية فهناك هياكل وهيئات مختصة في البت في هذه المسائل". 

وتابع المشيشي "السياق الذي تعيشه البلاد صعب جدًا من الناحية الصحية والاقتصادية والاجتماعية، وكلنا في حاجة إلى خطاب يجمعنا ويعطي الثقة للتونسيين لأنه لدينا معارك صعبة تجاه الأوضاع الحالية ولا وقت لدينا لهذه التحليلات التي لا أرى هذا التوقيت مناسبًا لها". 

يُذكر أن سعيّد كان قد أعلن في كلمة له، الأحد، أنه القائد الأعلى للقوات المسلحة العسكرية والمدنية، مضيفًا "فليكن هذا الأمر واضحًا بالنسبة إلى كل التونسيين في أي موقع..".

ومع العلم أن المتداول والمعمول به قبل الثورة وبعدها أن رئيس الحكومة هو المشرف على الأمن التونسي وعلى التعيينات والإعفاءات الخاصة به وغير ذلك من المهام المتعلقة بالأمن، فيما للرئيس فقط قيادة القوات المسلحة العسكرية وهو ما خالفه الرئيس سعيّد في بعض تصرفاته سابقًا قبل أن يعتبر خلال تصريحه اليوم أنه رئيس كل القوى المسلحة في البلاد"، وفق تقديره.

 

اقرأ/ي أيضًا:

بحضور المشيشي: سعيّد يؤكد أنه القائد الأعلى للقوات المسلحة العسكرية والمدنية

سعيّد: "الله توجّه بكلامه إلى المسلمين لا إلى الإسلاميين" (فيديو)