المغزاوي: الانتخابات المبكرة أفضل من حكومة تضم النهضة

المغزاوي: الانتخابات المبكرة أفضل من حكومة تضم النهضة

اعتبر المغزاوي أن حكومة كفاءات وبعيدة عن الأحزاب من الصعب أن تنجح

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال زهير المغزاوي، أمين عام حركة الشعب وأحد نواب الكتلة الديمقراطية بالبرلمان التونسي، الاثنين 3 أوت/ أغسطس 2020، في إذاعة موزاييك أف أم إن "لقاء جمعه اليوم مع المكلف بتشكيل الحكومة هشام المشيشي وقد سأل الأخير عن رأيهم في أسباب الوضع الحالي في البلاد وتناقشوا حول صورة الحكومة القادمة". 

المغزاوي: "المشيشي أعرب عن رغبته في حكومة إنجاز وحكومة تشعر الناس أن هناك أمرًا جديدًا وأنها ليست شبيهة بالحكومات السابقة"

وأوضح المغزاوي، في ذات المداخلة، أنه قدم رؤية حزبه "وهي تتلخص في كون الثورة التونسية قامت على استحقاقين اجتماعي وسياسي أما عن الأخير فقد تقدمنا  فيه رغم كل ما يمكن لومه لكن لم يحصل أي تقدم اجتماعيًا، وهو ما جعل التجربة الديمقراطية التونسية في منطقة زوابع وتتحول إلى تجربة فاسدة إذا لم يتم إنقاذها"، وفق تقديره.  

وقال إن المكلف بتشكيل الحكومة أكد لحركة الشعب أن "هذا اللقاء ستتلوه لقاءات أخرى لمزيد النقاش"، مضيفًا أن "المشيشي أعرب عن رغبته في حكومة إنجاز وحكومة تشعر الناس أن هناك أمرًا جديدًا وأنها ليست شبيهة بالحكومات السابقة لأن هناك أزمة ثقة حاليًا في البلاد"، وفقه.

وأكد المغزاوي، في سياق متصل، أنهم قاموا بإعلام المشيشي رغبتهم أن "لا تكون النهضة في الحكومة القادمة إذ أن النهضة لا تريد شركاء بل تريد أتباعًا"، وفق توصيفه.

وأوضح أن "حكومة دون حركة النهضة هي أمر ممكن وقد نصحنا المكلف بتشكيل الحكومة أن لا تكون حكومة كفاءات مستقلة كما يروج لأنه من الصعب أن تنجح في هذ الحالة".  

وختم قائلًا "أعتقد أن الاتجاه لانتخابات سابقة لأوانها أفضل من حكومة تضم النهضة، رغم أننا نعتبر هكذا انتخابات أبغض الحلال لأننا نعرف أن نسبة الإقبال ستكون ضعيفة وبالتالي سترتفع نسبة التشكيك في  نتائجها".

 

اقرأ/ي أيضًا:

عبو: أحزاب فاسدة تجب محاكمتها لا تمكينها من تسيير الدولة

البحيري: نتمنى أن تكون هناك لقاءات قادمة مع المشيشي لمزيد تعميق النقاش (فيديو)