بلدية تونسية تدعو لمؤتمر لمواجهة

بلدية تونسية تدعو لمؤتمر لمواجهة "تأخر سن الزواج" وتثير جدلًا واسعًا

تفاعلات على مواقع التواصل بين السخرية والاستياء

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

دعت بلدية المكناسي (ولاية سيدي بوزيد)، على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، في تدوينة الخميس 13 أوت/ أغسطس 2020، إلى عقد مؤتمر وطني لمواجهة تأخر سن الزواج في تونس وارتفاع حالات الطلاق (أطلقت عليه في بيانها العنوسة)، وذلك تزامناً مع الاحتفال بالعيد الوطني للمرأة.

وورد، في ذات التدوينة، أن هذه الدعوة موجهة من البلدية المذكورة إلى رئيس الجمهورية وللأحزاب والسياسيين ونواب البرلمان ولاتحاد الشغل. 

أثارت تدوينة بلدية المكناسي ردود فعل مختلفة على مستوى منصات التواصل الاجتماعي بين السخرية والاستياء

وأثارت التدوينة ردود فعل مختلفة على مستوى منصات التواصل الاجتماعي بين السخرية والاستياء. إذ سخر البعض من الدعوة، متسائلًا عن الحلول "هل تكون المواجهة بإقرار تعدّد الزوجات أو الزواج العرفي أو زواج المسيار؟" ووصف آخرون التدوينة بـ"أقوى إهداء للنساء في عيدهن!".

واستاء آخرون من أن تتحول بلدية منتخبة إلى "خاطبة" وتتدخل في حياة الناس واختياراتهم الشخصية كما تستعمل للتعبير عن ذلك ألفاظًا تهين كرامة التونسيات (عانس)، معتبرين أن ما قامت به يمثل "انتهاكًا خطيرًا في حق النساء وعنفًا معنويًا لا يجب الصمت عليه".

 

اقرأ/ي أيضًا:

أثارت الاستياء: رئيسة بلدية باردو لأحد المواطنين "ماناش جايين من وراء البلايك"

بلدية المنستير تصدر بيانًا يستنكر إقالة فوزي البنزرتي..سخرية على مواقع التواصل