الدورة الثانية لمهرجان السينما التونسية: المسابقات والبرمجة

الدورة الثانية لمهرجان السينما التونسية: المسابقات والبرمجة

تتنافس الأفلام المشاركة في المهرجان على جوائز بقيمة 200 ألف دينار

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

انطلقت، الإثنين 10 جوان/يونيو 2019، الدورة الثانية لمهرجان السينما التونسية بحفل افتتاحي بمسرح الجهات بمدينة الثقافة بحضور وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وعدد من الوجوه السينمائية التونسية وأهل الفن السابع في الخارج.

وتضمن الحفل عرضًا لفيلم تونسي بعنوان "تحت مطر الخريف" لأحمد خشين وهو من أفلام الأبيض والأسود أنتج سنة 1970 بالقيروان.

يشارك في الدورة الثانية لمهرجان السينما التونسية 35 فيلمًا منها 7 أفلام روائية طويلة و13 فيلمًا روائيًا قصيرًا

ويشارك في المهرجان الذي يتواصل إلى غاية 15 جوان/ حزيران الجاري، 35 فيلمًا. وتضمّ قائمة الأفلام المشاركة 7 أفلام روائية طويلة و13 فيلمًا روائيًا قصيرًا و3 أفلام تحريك قصيرة و9 أفلام وثائقية طويلة و3 أفلام وثائقية قصيرة، وهي ستتنافس على جوائز المهرجان العشرين بقيمة جملية تبلغ 200 ألف دينار.

وستسند جوائز "العصفور الذهبي" لـ:

أحسن ممثل - القيمة 8 آلاف دينار

أحسن ممثلة- القيمة 8 آلاف دينار

أحسن دور ثانوي واعد نسائي - القيمة 7 آلاف دينار

أحسن دور ثانوي واعد رجالي - القيمة 7 آلاف دينار

أحسن سيناريو – القيمة8  آلاف دينار

أحسن موسيقى- القيمة 7 آلاف دينار

أحسن ديكور- القيمة 7 آلاف دينار

أحسن صورة - القيمة 9 آلاف دينار

أحسن صوت- القيمة 9 آلاف دينار

أحسن تركيب- القيمة 8 آلاف دينار

أحسن ملابس- القيمة 7 آلاف دينار

أحسن عمل أول - القيمة 10  آلاف دينار

أحسن شريط قصير – القيمة 7 آلاف دينار

أحسن إخراج- القيمة 15 ألف دينار

أحسن إنتاج - القيمة 10 آلاف دينار

أحسن شريط وثائقي- القيمة 10 آلاف دينار

جائزة لجنة التحكيم لأحسن  معالجة وثائقية – القيمة  8 آلاف دينار

أحسن شريط تحريك - القيمة 7 ألاف دينار

أحسن رؤية سينمائية متكاملة (الجائزة الكبرى)- القيمة 18 ألف دينار

جائزة سينما الهجرة - جائزة فخرية.

كما سيتم خلال هذه الدورة تكريم مجموعة من رواد السينما التونسية وهم حسن دلدول وفوزي ثابت وكاهنة عطية والمنصف الصدوري وأحمد بنيس ومنجية الطبوبي وأحمد الخشين.

وفيما يلي البرمجة التفصيلية للمهرجان:

 

اقرأ/ي أيضًا:

في دورتها الثانية: أيام قرطاج الكوريغرافية تحت عنوان "لا رقص دون كرامة الجسد"

إطلاق تطبيقتين جديدتين خاصتين بمتحف باردو