إثر تكفير صحفيين.. النقابة تدعو النيابة العمومية للتحرك

إثر تكفير صحفيين.. النقابة تدعو النيابة العمومية للتحرك

يتعرض برنامج الحقائق الأربع لحملة تكفير منذ بداية شهري فيفري الجاري (صورة أرشيفية/ فتحي بلعيد/ أ ف ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

دعت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، في بيان أصدرته الأربعاء 20 فيفري/ شباط 2019، النيابة العمومية إلى التحرّك الفوري واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حماية للصحفيين الذين طالتهم حملة التكفير والسبّ والتشويه بسبب عملهم على ما يُعرف بـ"المدرسة القرآنية" بمدينة الرقاب بولاية سيدي بوزيد، محمّلة إياها المسؤولية القانونية والأخلاقية لكلّ تباطؤ في اتخاذ الإجراءات الضرورية.

دعوة النيابة العمومية إلى التحرّك الفوري واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حماية للصحفيين الذين طالتهم حملة التكفير والسبّ والتشويه بسبب عملهم

وأشارت نقابة الصحفيين إلى أن وحدة الرصد بمركز السلامة المهنية رصدت منذ بداية شهر فيفري/ شباط الجاري، حملة ممنهجة يشنّها الموقع الالكتروني "الصدى" ضدّ برنامج "الحقائق الأربع" والصحفيين العاملين فيه، مبينة أن الموقع نشر صباح الثلاثاء 19 فيفري/ شباط مقال رأي بإمضاء "حمادي الغربي" تضمّن تكفيرًا صريحًا لمقدّم ورئيس تحرير البرنامج المذكور حمزة البلومي عنونه بـ"الحرب بين الله تعالى والبلومي".

وأبرزت النقابة أن المقال تضمّن سبًّا وشتمًا وتحريضًا وتكفيرًا للبلومي وفريق عمل "الحقائق الأربع" يمكن أن تنجرّ عنه أعمال عنف انتقامية ضدّهم، مذكرة أنه سبق لها أن أصدرت بيانًا بتاريخ 14 فيفري/ شباط الجاري دعت فيه النيابة العمومية إلى التحرّك الفوري والعاجل لحماية الصحفيين المشمولين بالحملة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

التعليم الديني الموازي في تونس.. لماذا الإقبال عليه؟ وماهي مخاطره؟

روضة العبيدي: اغتصاب وحرمان من النوم في مدرسة الرقاب