سفير تونس بروما: قضية استعجالية في اعتداء عون أمن إيطالي على تونسيين

سفير تونس بروما: قضية استعجالية في اعتداء عون أمن إيطالي على تونسيين

أولى الجلسات في قضية اعتداء عون أمن إيطالي على مهاجرين تونسيين حددت يوم الأربعاء القادم (صورة من الفيديو)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

فتحت النيابة العمومية الإيطالية بمدينة إغريجانتو تحقيقًا في قضية استعجالية تتعلق بحادثة اعتداء عون أمن إيطالي على مهاجرين تونسيين إثر محاولتهما الهروب من مركز للإيواء بالمدينة، وفق تصريح سفير تونس بروما معز السيناوي لوكالة تونس أفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية) اليوم السبت 20 جوان/ يونيو 2020. وأكد ذات المصدر، للوكالة الرسمية، أن أولى الجلسات حددت يوم الأربعاء القادم الموافق لـ 24 جوان/ يونيو الجاري.

أولى الجلسات في قضية اعتداء عون أمن إيطالي على مهاجرين تونسيين حددت يوم الأربعاء القادم الموافق لـ 24 جوان الجاري

يُذكر أنه كان قد ظهر رجل أمن إيطالي، في فيديو انتشر عبر مواقع إلكترونية أجنبية وعلى منصات التواصل، مساء الجمعة 19 جوان/ يونيو الجاري، في مركز حجز المهاجرين بإغريجانتو الإيطالية، وهو يدفع مهاجرًا تونسيًا غير نظامي إلى صفع مهاجر تونسي آخر قاصر ويقول له "أنت الآن ضيف.. ويجب أن تحترم القانون.. عليك أن تصفعه.. يجب أن تصفعه.. كن رجلًا واصفعه هكذا".

وأوضح السيناوي، لوكالة الأخبار الرسمية التونسية، أن "كرامة التونسيين خط أحمر والسفارة ستتخذ كل الإجراءات للدفاع عن حق المتضررين ورد اعتبارهم"، مؤكدًا أنه تواصل مع عدد من المسؤولين في وزارة الداخلية الإيطالية، وأهمهم رئيس ديوان وزيرة الداخلية، الذي عبر له عن أسفه لهذه الحادثة التي اعتبرها تصرفًا فرديًا وخطأ مهنيًا جسيمًا لمرتكبه، ومؤكدًا أنه تم فتح تحقيق في الغرض لتحديد المسؤوليات واتخاذ العقوبات المناسبة.

مع العلم أنه إثر تداول الفيديو تونسيًا أمس، أصدر المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، بيانًا، مساء الجمعة 19 جوان/ يونيو 2020، تحصّل "ألترا تونس" على نسخة منه، وجاء فيه أنه تم فتح تحقيق في هذا الفيديو من جهات قضائية وإدارية إيطالية، مؤكدًا أن هذه الحادثة تضاف إلى سلسلة من الانتهاكات التي تطال المهاجرين غير النظاميين التونسيين في أوروبا، وتعزّز كراهية الأجانب وتحديدًا التونسيين منهم.

وأضاف أن الأخطر يتمثل في كون هذه الممارسات أصبحت تتم في مؤسسات تعنى نظريًا بحمايتهم، مذكرًا، في إطار متصل، بالظروف الإنسانية الصعبة التي يتواجد فيها العشرات من التونسيين حاليًا في مراكز احتجاز المهاجرين الإيطالية إثر وصولهم خلال هذه الفترة بطريقة غير نظامية.

المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية: ظروف إنسانية صعبة يتواجد فيها العشرات من التونسيين حاليًا في مراكز احتجاز المهاجرين الإيطالية إثر وصولهم خلال هذه الفترة بطريقة غير نظامية

وعبّر المنتدى عن استعداده للدعم القانوني لكل مجهود يهدف إلى التتبع القانوني لكل الانتهاكات التي تطال المهاجرين التونسيين أمام المحاكم الإيطالية أو المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، مجددًا دعوته إلى إطلاق سراح كل المهاجرين التونسيين غير النظاميين في مراكز الاحتجاز في إيطاليا وإسبانيا.

كما دعا السلطات التونسية إلى وقف مسارات التعاون مع الدول الأوروبية التي من شأنها أن لا تحترم حقوق المهاجرين وتشرّع للإعادة القسرية، مؤكدًا تعاونه مع شركائه في المجتمع المدني الإيطالي من أجل سياسات هجرية في البلدين تحترم حقوق الإنسان وتحفظ كرامة المهاجرين وتؤسس لبحر أبيض متوسط أكثر تضامن وعدالة وسلم.

اقرأ/ي أيضًا:

برنامج اليوم الأول من زيارة قيس سعيّد لفرنسا

شرطي إيطالي يجبر تونسيين على صفع بعضهما ومنتدى الحقوق الاقتصادية يتدخل (فيديو)