الثلاثاء: مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية برئاسة تونس

الثلاثاء: مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية برئاسة تونس

المالكي: "تونس وافقت على رفع مستوى التمثيل للدول وسيترأس وزير الخارجية التونسي الجلسة"

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

ينظم مجلس الأمن الدولي، يوم الثلاثاء 26 جانفي/ يناير 2021، اجتماعًا حول الوضع في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية، وذلك في إطار رئاسة تونس للمجلس في شهر جانفي/ يناير الجاري. وقد كان لوزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي اتصال مع نظيره التونسي عثمان بالجرندي، يوم الجمعة 22 جانفي/يناير الجاري، في ذات السياق.

وزير الخارجية الفلسطيني كان قد أكد في تصريحات إعلامية سابقة "أهمية الجلسة بالنظر إلى ترؤسها من قبل تونس التي ستدعم القضية الفلسطينية خلالها"، وفقه، ولكونها "تعقد بعد دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام وأيضًا بعد تسلم إدارة جو بايدن حيث سيتم الاستماع للمندوبة الجديدة للولايات المتحدة حول الدور الأمريكي في المنطقة".

أكد وزير الخارجية الفلسطيني "أهمية الجلسة بالنظر إلى ترؤسها من قبل تونس التي ستدعم القضية الفلسطينية خلالها"

وصرح المالكي أيضًا أن "تونس وافقت على رفع مستوى التمثيل للدول، وسيترأس وزير الخارجية التونسي الجلسة، وقد طلبت من الدول المشاركة رفع مستوى تمثيلها في حين ستحضر فلسطين على مستوى وزير خارجيتها ما يعطي الجلسة أهمية إضافية"، وفق تعبيره.

وكانت وزارة الخارجية التونسية، قد كشفت في بيان، أن وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، قد تلقى الجمعة 22 جانفي/ يناير 2021، مكالمة هاتفية من نظيره الفلسطيني رياض المالكي، وقد "تناولت علاقات الأخوة التونسية الفلسطينية وتطورات الأوضاع في المنطقة العربية وعلى المستوى الدولي".

و"أثنى المالكي في مستهل المكالمة على دعم تونس الثابت للقضية الفلسطينية، منوهًا بمواقف الرئيس التونسي قيس سعيّد تجاه الشعب الفلسطيني وحرصه على استعادة حقوقه المشروعة"، وفق ذات البيان.

كما أطلع وزير الخارجية الفلسطيني نظيره التونسي على آخر التطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة على ضوء اجتماع مجلس الأمن الدولي المقرر تنظيمه يوم 26 جانفي/ يناير 2021 خلال رئاسة تونس للمجلس "حول الوضع في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية".

وفي سياق متصل، تناول الوزيران الاستعدادات المتعلقة بالاجتماع الوزاري الطارئ على مستوى وزراء الخارجية العرب والمزمع عقده قريبًا في القاهرة لمتابعة التطورات في المنطقة وسبل مزيد دعم القضية الفلسطينية، وفق نفس البيان.

 

اقرأ/ي أيضًا:

دويتو يجمع تونسيًا بإسرائيلي..نقابة المهن الموسيقية تندد وتعتبره سلوكًا مخزيًا

المشيشي لسفير فلسطين: تونس في صف القضية الفلسطينية دائمًا