وقفة احتجاجية لإطلاق سراح الموقوفين في التحركات الاجتماعية الأخيرة

وقفة احتجاجية لإطلاق سراح الموقوفين في التحركات الاجتماعية الأخيرة

صورة من المسيرة الاحتجاجية يوم 19 جانفي/ يناير الماضي في شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة (ياسين القايدي/ الأناضول)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

انتظمت وقفة احتجاجية، صباح الخميس 21 جانفي/ يناير 2021، أمام المحكمة الابتدائية بتونس باب بنات، للمطالبة بإطلاق سراح الناشط الحقوقي حمزة نصري الجريدي وكافة الموقوفين في التحركات الاجتماعية الأخيرة في عدة مناطق بالبلاد. 

وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية تزامنًا مع عرض عدد من الموقوفين على أنظار النيابة العمومية. 

وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية بتونس باب بنات، للمطالبة بإطلاق سراح الناشط الحقوقي حمزة نصري الجريدي وكافة الموقوفين في التحركات الاجتماعية الأخيرة

وكانت قد دعت جمعية تقاطع من أجل الحقوق والحريات، على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى التعبئة والحضور في هذه الوقفة الاحتجاجية. وإبان هذه الوقفة، أعلن بعض النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أنه تم إطلاق سراح الناشط حمزة نصري جريدي، مؤكدين مواصلة تحركاتهم من أجل إطلاق سراح بقية الموقوفين.

حمزة نصري جريدي حرّ. و لكننا هنا باقون حتّى يُطلق سراح بقيّة المعتقلين و المعتقَلات

Posted by Mohammad El-Issaoui on Thursday, January 21, 2021

يُذكر أن منظمة العفو الدولية كانت قد دعت، الثلاثاء 19 جانفي/ يناير 2021، في بيان، أجهزة إنفاذ القانون في تونس بما في ذلك النيابة العمومية إلى "تجنب احتجاز المتظاهرين على الفور حيثما أمكن ذلك، وذلك بالإفراج عن جميع المعتقلين تعسفياً والإفراج المؤقت عن أولئك الذين يحتمل أن يواجهوا المحاكمة في الحالات التي يوجد فيها دليل واضح على جريمة معترف بها".

ونبهت أنه "يجب على السلطات التونسية أن تأخذ في الاعتبار المخاطر العالية لـ COVID-19 في مراكز الاحتجاز حيث تكون الظروف الصحية سيئة، ويكاد يكون من المستحيل الحفاظ على المسافة الجسدية".

ويأتي هذا البيان إثر تأكيد وزارة الداخلية التونسية، صباح الاثنين  الماضي، إيقاف حوالي 630 محتجًا جزء منهم من القصر.

⚠️تحرّك عاجل⚠️ على السلطات التونسية الإفراج الفوري عن حمزة نصري الجريدي وأي شخص اعتقل لمجرد ممارسته حقه في حرية التجمع...

Posted by Amnesty International Tunisia on Monday, January 18, 2021

“ على النيابة العمومية الإفراج الفوري عن أي شخص اعتقل لمجرد ممارسته حقه في حرية التجمع السلمي والتعبير " على اثر تأكيد...

Posted by Amnesty International Tunisia on Tuesday, January 19, 2021

 

اقرأ/ي أيضًا: 

العفو الدولية تدعو إلى الإفراج عن المعتقلين تعسفيًا في الأحداث الأخيرة

مسيرة تطالب باستكمال مسار الثورة وإطلاق سراح الموقوفين في الأحداث الأخيرة