وزير السياحة: توجه نحو 9 ملايين سائح موفى 2019

وزير السياحة: توجه نحو 9 ملايين سائح موفى 2019

تعهد وزير السياحة بنوعية جديدة من العروض الفنية بتونس في 2020

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

رجح وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي، الخميس 11 جويلية/ تموز 2019، أن يبلغ عدد السياح الوافدين إلى تونس موفى السنة الحالية 9 ملايين سائح وهو العدد الذي وضعته الوزارة كهدف لها.

وقال الطرابلسي، في برنامج "ميدي شو" على إذاعة موزاييك، إن الوضع الأمني للبلاد مستقر منذ سنتين الأمر الذي يساهم في إعادة الثقة لوكالات الأسفار العالمية، مشيرًا إلى أن عائدات السياحة باتت اليوم تمثل أكثر من 7 في المائة من الناتج الداخلي الخام بـ14 نقطة.

وأوضح أنه "بعد الأزمات لا بد من العمل على استرجاع الأسواق الكلاسيكية على غرار ألمانيا وبلجيكا وإيطاليا"، لافتًا في هذا الصدد إلى أن السواح الإيطاليين لم يعودوا إلى تونس إلا هذا العام، ومضيفًا أن الأسواق الجديدة يتم العمل عليها لاحقًا على غرار السوق الصينية.

روني الطرابلسي: "بعد الأزمات لا بد من العمل على استرجاع الأسواق الكلاسيكية سياحيًا على غرار ألمانيا وبلجيكا وإيطاليا"

وأضاف أن "هذه الأخيرة بدأت تفرض نفسها في السنوات الأخيرة وهي سوق سياحية بامتياز ونوعية تبحث عن السياحة الثقافية بالأساس"، مشيرًا إلى أن السياح الصينيين يبحثون عن النزل الفخمة ودور الضيافة، ومبرزًا أن هذه الفئة من السياح تأتي في الفترة الضعيفة للسياحة تونسيًا والتي تمتد من 1 نوفمبر/ تشرين الأول حتى 31 مارس/ آذار.

كما لفت إلى أن هناك سوقًا أخرى بصدد التحرك وهي السوق الأمريكية والتي تبحث عن السياحة الثقافية والطبيعة والـ"طالاسو" والغولف، قائلًا إن "هذه السوق شبيهة بالسوق الكندية وهي تمتاز بقدرة شرائية هامة وتبحث عن شراء الكثير من الصناعات التقليدية".

وأكد وزير السياحة في هذا السياق أن "من المشاكل التي تعتبر عدوًا للسياحة المشكل البيئي، وهو يحتاج إلى عمل كبير وتعاون مختلف الأطراف، موضحًا أن الوزارة تعمل مع وزارة الشؤون المحلية والبيئة ومع البلديات لمواجهة هذا الإشكال. وأفاد أن هناك اتفاقًا مع وزيري التربية والبيئة لإدراج مادة تتعلق بالنظافة في المناهج الدراسية ومشددًا على ضرورة وضع خطة على المدى الطويل لمعالجة هذه المشكلة وأنه "لا يفضل الحلول الترقيعية رغم وجود مسائل تتطلب التدخل العاجل على غرار تغير لون البحر والبعوض"، وفق تعبيره.

وزير السياحة: نحن بصدد التحضير لعروض مهمة تتضمن نجومًا عالميين بمناسبة انعقاد القمة الفرنكفونية في تونس العام القادم

من جهة أخرى، كشف روني الطرابلسي أنه بصدد التحضير لعروض مهمة تتضمن نجومًا عالميين بمناسبة انعقاد القمة الفرنكفونية في تونس العام القادم، مشيرًا إلى أنه كان في فرنسا الأسبوع الماضي وكانت له لقاءات مع مسؤولين بهذا الشأن.

على صعيد آخر، أكد الطرابلسي أن 30 نزلًا أعاد فتح أبوابه، ومبينًا أن هذه النزل عادت بجودة أفضل مما كانت عليه سابقًا وأن عودتهم تمت في إطار اتفاقيات مع البنوك. واعتبر من جهة أخرى أن وكالات الأسفار بتونس لم تدرك بعد كيفية العمل من أجل إخراج السياح من النزل بعد وصولهم إليها كما يحصل في إسبانيا مثلًا، مشيرًا إلى أن السائح في تونس يتعرض للهرسلة وهو أمر غير مقبول وأنه من المفترض أن تقدم وكالة الأسفار لائحة للسائح تتضمن الأماكن التي يجب زيارتها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سفير الاتحاد الأوروبي: عائلات اقتصادية في تونس تمنع صعود المستثمرين الشبان

تونس: ارتفاع العجز التجاري خلال النصف الأول من 2019