وزارة التربية: صفقة آلات التشويش في باكالوريا 2017 محل نزاع إداري

وزارة التربية: صفقة آلات التشويش في باكالوريا 2017 محل نزاع إداري

144 مشاهدة
الصفقة لم تحترم الشروط الفنية لكراس الشروط وفق تقرير لمنظمة أنا يقظ (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

أفادت وزارة التربية أن صفقة اقتناء آلات التشويش خلال باكالوريا 2017 هي محل نزاع إداري تم رفعه أمام الهيئة العليا للطلب العمومي. وأضافت الوزارة في معرض ردها على سؤال كتابي من النائب ياسين العياري أن النزاع مرتبط بمسائل فنية ذات صلة بمدى تطابق آلات التشويش مع مقتضيات كراس الشروط والعرض الفني للمزود.

 صفقة آلات التشويش في باكالوريا 2017 محل نزاع إداري بسبب شبهة عدم احترام الشروط الفنية في كراس الشروط

وقد اعتذرت الوزارة بذلك عن تمكين النائب من الوثائق المتعلقة بهذه الصفقة باعتبار عدم اكتمالها ووجود نزاع بشأنها.

وكانت قد كشفت منظمة "أنا يقظ" في سلسلة تحقيقات سابقة أن وزارة التربية تعمدت إسناد صفقة استيراد آلات التشويش من الصين إلى شركة GET WIRELESS/GET SERVICE وهي على ملك حاتم بولبيار، القيادي بحركة النهضة، وذلك دون الأخذ بعين الاعتبار موقف هيئة المتابعة والمراجعة للصفقات العمومية التي طالبت الوزارة بعدم منح الصفقة للشركة العارضة قبل صدور تقرير مركز الدراسات والبحوث للاتصالات (CERT) العائد بالنظر الى وزارة تكنولوجيات الاتصال.

وقد أكد هذا المركز المختص، وفق تقرير للمنظمة، عجز أغلب الآلات الخاضعة للاختبار عن التشويش في شعاع 30 متر، بينما يفرض كراس الشروط ألا تقل قوة تشويش الآلات المستوردة عن شعاع 50 متر.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ياسين العياري يقدم شكاية ضد سليم العزابي لشبهة فساد حول انتفاعه بقطعة أرض

"أنا يقظ" تكشف شبهة فساد ومحاباة بين ولاية جندوبة ومقاول مدلّس