نوفمبر 2019: ارتفاع عدد التحركات الاجتماعية بنسبة 20% مقارنة بالعام الفارط

نوفمبر 2019: ارتفاع عدد التحركات الاجتماعية بنسبة 20% مقارنة بالعام الفارط

تمثل الوقفات الاحتجاجية الشكل الرئيسي للاحتجاج (صورة أرشيفية/محمد مدالله/وكالة الأناضول)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أفادت النشرية الدورية للمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، الصادرة الإثنين 9 ديسمبر/كانون الأول 2019، أن عدد التحركات الاحتجاجية المرصودة طيلة شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بلغ 841 تحركًا بزيادة قدرها 20 في المائة مقارنة بنفس الشهر من سنة 2018.

وبلغ عدد الاحتجاجات العشوائية 228 احتجاجًا أي بنسبة 27 في المائة من مجموع التحركات الاحتجاجية، وتمثل الوقفات الاحتجاجية الشكل الرئيسي للاحتجاج بنسبة 52 في المائة يليها قطع الطريق بنسبة 20 في المائة.

بينت النشرية ارتفاع نسبة الاحتجاجات ذات المطالب المتعلقة بتحسين البنية التحتية بنسبة 90 في المائة

وتصدر المواطنون والسكان قائمة الفاعلين في التحركات بنسبة مجتمعة ناهزت 57 في المائة ثم يأتي العمال ثانيًا بنسبة 14 في المائة.

وبينت النشرية ارتفاع نسبة الاحتجاجات ذات المطالب المتعلقة بتحسين البنية التحتية بنسبة 90 في المائة، مع ارتفاع نسبة الاحتجاجات المطالبة بالاستجابة للمطالب الاجتماعية بنسبة 113 في المائة، كما زادت بدورها الاحتجاجات ذات الخلفية البيئية بنسبة 61 في المائة.

على صعيد آخر بخصوص حالات ومحاولات الانتحار خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2019، رصد المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية 20 حالة مسجلًا تراجعًا بنسبة 56.5 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وسجلت أكبر عدد من حالات ومحاولات الانتحار في ولايتي جندوبة (3 حالات) وتونس (3 حالات) تليهما ولاية سوسة (2 حالات).

 

اقرأ/ي أيضًا:

إحداث لجنة طبية لدراسة ملفات استرجاع مصاريف العلاج لجرحى الثورة

وزارة الصحة تحذر من استعمال حاويات غير معدة للاتصال بالمواد الغذائية