من قادة الحركة الوطنية: أحمد بن صالح في المستشفى العسكري

من قادة الحركة الوطنية: أحمد بن صالح في المستشفى العسكري

من رجال الحركة الوطنية في تونس

الترا تونس - فريق التحرير

 

يقيم الأمين العام السابق للاتحاد العام التونسي للشغل، والوزير السابق الذي قاد تجربة "التعاضد" في الستينيات، وأحد رجالات الحركة الوطنية، أحمد بن صالح، بالمستشفى العسكري منذ أيام، في ظل معاناته من مرض عضال، وقد بلغ 94 عامًا.

يقيم الأمين العام السابق للاتحاد العام التونسي للشغل، والوزير السابق الذي قاد تجربة "التعاضد" في الستينيات، وأحد رجالات الحركة الوطنية، أحمد بن صالح، بالمستشفى العسكري منذ أيام

وأفادت صفحة اتحاد الشغل، على فيسبوك، الإثنين 14 سبتمبر/أيلول 2020، أن أمين عام المنظمة الشغيلة نورالدين الطبوبي عاد بن صالح في المستشفى العسكري للاطمئنان على صحته. كما تمنّت حركة النهضة، على صفحتها على فيسبوك، بالشفاء العاجل لبن صالح.

عاد صباح اليوم 14 سبتمبر 2020 الأخ نورالدين الطبوبي الأخ أحمد بن صالح المقيم في المستشفى العسكري للعلاج تمنياتنا له بالشفاء

Publiée par ‎UGTT - الاتحاد العام التونسي للشغل - (page officielle)‎ sur Lundi 14 septembre 2020

حركة النهضة تتمنى الشفاء العاجل للسيد احمد بن صالح الوزير والامين العام السابق لاتحاد الشغل المقيم حاليا بالمستشفى العسكري بتونس

Publiée par ‎حركة النهضة التونسية‎ sur Lundi 14 septembre 2020

من جهته، نشر الناشط السياسي وأستاذ التاريخ طارق الكحلاوي، تدوينة على حسابه، مستذكرًا أنه قام عام 2009 بنشر سلسلة من المقالات حول حوارات أجراها مع بن صالح قائلًا: "إن التاريخ الرسمي فرض قراءة واحدة سلبية بشكل مطلق عن مرحلة بن صالح" مضيفًا "هي من الفترات التي تستحق مراجعة جدية وموضوعية بناء على المعطيات والأرقام وليس بناء على الهجمة التي شنها عليه من زج به في السجن بعد إقالته".

فيما كتب الصحفي والناشط السياسي الحبيب بوعجيلة، على حسابه، "الزعيم أحمد بن صالح على فراش المرض.. لا أدري هل أجرى أحد معه حوار العمر في هذا الضجيج الإعلامي على امتداد هذه العشرية "الثورية" الصاخبة لكن ما أعلمه هو أن سيد أحمد قد يرحل دون أن تتحقق لي أمنية محاورته في قضايا التأسيس الأول للدولة الوطنية في أوائل النصف الثاني من القرن الفارط".

منذ اسابيع يواجه رجل الدولة والمناضل النقابي والديمقراطي احمد بن صالح مرضا عضالا. اتمنى له الشفاء والسلامة. اعتبر نفسي...

Publiée par Kahlaoui Tarek sur Lundi 14 septembre 2020

سيداحمد سنمار الأول في دولة الاستقلال... الحبيب بوعجيلة الزعيم أحمد بن صالح على فراش المرض ..لا أدري هل اجرى احد معه...

Publiée par Habib Bouajila sur Lundi 14 septembre 2020

مساء الخير تونس وكل ما تبقى من وطنيين علمت منذ حين بتعكر صحة استاذي وصديقي الكبير الوطني الثابت الصادق واخر العمالقة...

Publiée par Mustafa Tamallah sur Dimanche 13 septembre 2020

أتمنى الشفاء لأحد آباء الجمهورية التونسية وأحد "آبائي الروحيين"، المناضل النقابي والسياسي الوطني والدولي: الأستاذ أحمد بن صالح

Publiée par Adel Kadri sur Lundi 14 septembre 2020

ولاية أحمد بن صالح.... في أشهر مكتبات العاصمة #عالم_الكتاب التقيت عام 2009 الدكتور عبد المجيد النابلي (عالم ٱثار ومدير...

Publiée par ‎الأمين البوعزيزي‎ sur Lundi 14 septembre 2020

يُذكر أن أحمد بن مصالح كان أمينًا عامًا لاتحاد الشغل بين 1954 و1956، وانتخب عضوًا في المجلس القومي التأسيسي عام 1956 ثم في مجلس الأمة سنوات 1959، و1964، و1969. 

وقد أشرف على الوزارات الاقتصادية بصفته عرابًا لتجربة التعاضد في فترة الستينيات، وذلك قبل إنهاء التجربة، وإحالته عام 1970 على المحكمة العليا بتهمة الخيانة العظمى التي أصدرت عليه حكمًا بـ10 سنوات أشغالًا شاقة.

هرب من السجن عام 1973 ليلجأ إلى الجزائر ثم استقر في أوروبا، وأسس في منفاه حزب حركة الوحدة الشعبية، وصدر عفو بحقه عام 1988 بعد انقلاب 7 نوفمبر 1987، ولكن غادر البلاد مجددًا عام 1990 لمعارضته للنظام الجديد قبل عودته عام 2000 إلى تونس بصفة نهائية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مدارس بلا ماء ولا مواد تعقيم.. اليعقوبي: على وزارة التربية الالتزام بتعهداتها

يعتمدون شهائد وهمية: هيئة المحامين تشطب 3 متحيلين من جدول المحامين نهائيًا