منظمة الأطباء الشبان: يجب تتبّع كل من لا يكشف عن إصابته بكورونا للطبيب عدليًّا

منظمة الأطباء الشبان: يجب تتبّع كل من لا يكشف عن إصابته بكورونا للطبيب عدليًّا

دعت الأطباء إلى الإعلام عن كل من يمتنع عن الإدلاء بهذه المعلومة عمدًا (فتحي بلعيد/ أ ف ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

دعت المنظمة التونسية للأطباء الشبان، السبت 26 سبتمبر/أيلول 2020، إلى ضرورة التتبع العدلي لكل من قام بتحليل مخبري وينتظر النتيجة، أو من قام به و يعرف نتيجته، و يمتنع عن إعلام الطبيب، سواءً في المستشفى، أو العيادة، أو المنزل، أو المصحة، أو أي مناسبة يحتاج فيها إلى طبيب.

منظمة الأطباء الشبان: إخفاء المعلومة بخصوص فيروس كورونا عن الطبيب قد يعرض حياة الطاقم الصحي إلى الخطر

واعتبرت، في بيان نشرته على صفحتها بموقع التواصل "فيسبوك"، أن إخفاء المعلومة عن الطبيب، قد يعرض حياة الطاقم الصحي إلى الخطر، مشيرةً إلى أن إعادة تحليل الكشف عن فيروس كورونا سيكلف المجموعة الوطنية تكاليف إضافية غير ضرورية.

كما دعت الأطباء إلى الإعلام عن كل من يمتنع عن إعطاء المعلومة عمدًا لإدارة المؤسسة الاستشفائية أو رئيس القسم، منددة بـ"هذا السلوك غير المسؤول والاستهتار بحياة الناس، الذي قد يكلف المواطنين خسارة خدمات الطواقم الصحية"، حسب نص البيان.

 

اقرأ/ي أيضًا:

لوّحت بعدم قبول مرضى كورونا: وزارة الصحة تستجيب لمطالب الجامعة العامة للصحة

المنستير: قرارات عاجلة للحد من انتشار فيروس كورونا