منذر بالحاج علي: حافظ قايد السبسي حاجز نحو لم الشمل في نداء تونس

منذر بالحاج علي: حافظ قايد السبسي حاجز نحو لم الشمل في نداء تونس

دعا هياكل نداء تونس لتعليق نشاطها

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال النائب ورئيس مجموعة "لم الشمل" في حركة نداء تونس منذر بالحاج علي، الإثنين 18 مارس/آذار 2019 في برنامج "ميدي شو" على إذاعة "موزاييك"، إن "رئيس الهيئة السياسية للحزب حافظ قايد السبسي أصبح حاجزًا نحو لم الشمل وتنظيم مؤتمر ديمقراطي".

وقال إن الشخصيات التي غادرت نداء تونس تشترط إبعاد السبسي الابن للعودة إلى الحزب، معتبرًا أن موضوع نداء تونس أصبح موضوع أمن قومي، وفق قوله، مشيرًا إلى أن رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي لم يستجب لدعوات إبعاد ابنه.

منذر بالحاج علي: موضوع نداء تونس أصبح موضوع أمن قومي 

وتعليقًا على تعليق المجلس الجهوي للحزب بسوسة لنشاطه بعد استقالة رئيس لجنة إعداد المؤتمر رضا شرف الدين، دعا بالحاج علي هياكل الحزب لاتخاذ نفس القرار، معتبرًا أن هكذا خطوة هي جزء من الحل، وفق تعبيره.

وأكد، في هذا الجانب، أن الهيئة السياسية للحزب التي يترأسها حافظ قايد السبسي عطلت أعمال لجنة إعداد المؤتمر ومن ذلك عدم تمكينها من الانخراطات، مشيرًا إلى أنه ليس من حق الهيئة السياسية تعيين رئيس بديل للجنة الإعداد بدل شرف الدين وذلك وفق مبدأ توازي الشكليات.

منذر بالحاج علي: تعليق هياكل نداء تونس لنشاطها هو جزء من الحل

واعتبر أن مجموعة حافظ التي تضم سفيان طوبال وأنس الحطاب وعبد الرؤوف الخماسي وعبد العزيز القطي تهدف لعقد مؤتمر على شاكلة اجتماع عام في المنستير بتاريخ 6 أفريل/نيسان المقبل، مؤكدًا أن هذا الاجتماع سيفشل.

وقال رئيس مجموعة "لم الشمل" في حركة نداء تونس، في المقابل، إنه لا يزال هناك "بصيص أمل" لتنظيم مؤتمر انتخابي وتكوين جبهة سياسية جديدة، متسائلًا "لما لا يقع تنظيم مؤتمر الحزب في شهر جوان القادم؟".

 

اقرأ/ي أيضًا:

سفيان طوبال: لا صفقة بين حافظ قايد السبسي وراشد الغنوشي

المرزوقي: القمة العربية هي ناد لرؤساء النظام القديم