مصطفى عبد الكبير لـ

مصطفى عبد الكبير لـ"الترا تونس": لا صحة لمنع تونس دخول المواطنين الليبيين

مصطفى عبد الكبير لـ"الترا تونس": أعتقد أنه سيتم فتح معبر رأس جدير هذا الأسبوع (فتحي نصري/ أ ف ب)

الترا تونس - فريق التحرير 

 

أكد المختص في الشأن الليبي مصطفى عبد الكبير في تصريحه لـ"الترا تونس" الاثنين 13 سبتمبر/ أيلول 2021، أنه لا صحة لما يراج حول منع السلطات التونسية دخول المواطنين الليبيين لأراضيها، قائلًا: "تواصلت مع مسؤول ليبي ونفى ذلك، وهذه شائعات لا أساس لها من الصحة، شبيهة بشائعات الجماعات الإرهابية على الحدود والتي من شأنها مزيد تعكير العلاقات الثنائية بين البلدين" وفق قوله.

وتابع عبد الكبير: "أعتقد أنه سيتم فتح معبر رأس جدير الحدودي هذا الأسبوع لأنه في اجتماع رئيس الجمهورية قيس سعيّد برئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة وقع الاتفاق على أن تكون عودة التنقل في الأيام القادمة"، مذكّرًا بأنّ غلق المعبر من الجانب التونسي كان نتيجة ظرفية لغلقه من الطرف الليبي بقرار أحادي.

مصطفى عبد الكبير لـ"الترا تونس": تونس وضعت بروتوكولًا صحيًا جديدًا نعتبره غير واقعي وغير مقبول وهناك دعوات لمراجعته

وقال عبد الكبير: "وضعت تونس بروتوكولًا صحيًا جديدًا نعتبره غير واقعي وغير مقبول لأنه يفرض على كل الوافدين التونسيين والليبيين على حد السواء حجرًا صحيًا لمدة 11 يومًا بأحد النزل، ووقع اختيار 5 نزل بكامل تراب الجمهورية لذلك، الليلة الواحدة بحوالي 220 دينار، ولهذا طالب الكثيرون السلطات التونسية بمراجعة البروتوكول الصحي".

وأبرز عبد الكبير في تصريحه لـ"الترا تونس" أن هناك حالات إنسانية حُشرت في المعبر من أطفال ونساء ومرضى، بالإضافة إلى التذمر الكبير والتشنج من قبل العائلات التونسية في المناطق الداخلية التي يعيلها أحد أفراد عائلتها عبر عمله في ليبيا، قائلًا: "تعطل البعض في الدخول إلى تونس قد يجعل عددًا من التلاميذ غير قادرين على العودة إلى الدراسة الفترة هذه الأيام" وفق تصريحه.

ويشار إلى أن مدير مطار معيتيقة الدولي، لطفي الطبيب، قد نفى مساء الأحد 12  سبتمبر/ أيلول 2021 لقناة ليبيا الأحرار، منع السلطات التونسية دخول المواطنين الليبيين لأراضيها قائلًا: "لم نتلق حتى الآن أي إخطار بمنع السلطات التونسية دخول المواطنين الليبيين لأراضيها بمن فيهم حاملو الإقامة التونسية وما نشر شائعات مغرضة"، وكان الإعلام الليبي قد أورد عدة شهادات الفترة الماضية عن منع من السفر في المعبر الحدودي.

وكان الناطق باسم حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة، قد أكد مساء الخميس 9 سبتمبر/ أيلول 2021، أن رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة اتفق مع الرئيس قيس سعيّد على "فتح الحدود واستئناف الحركة الجوية خلال الأسبوع القادم وفق البروتوكول الصحي الموحد بين البلدين"، وذلك في تدوينة على صفحته الرسمية بموقع التواصل فيسبوك.

يٌذكر أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد كان قد استقبل، الخميس 9 سبتمبر/ أيلول 2021، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، بحضور المكلف بتسيير وزارة الداخلية رضا الغرسلاوي وعدد من المستشارين، بينما كان الدبيبة مرفوقًا خلال الزيارة بوزراء الصحة والداخلية والدولة لشؤون مجلس الوزراء، وفق بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية.

وتم بحث مسألة فتح المعابر الحدودية بين البلدين، إذ "اتفق الجانبان على التنسيق بين وزارتي الصحة والداخلية لإعداد بروتوكول موحد لعودة الحركة البرية والجوية بين البلدين في أقرب وقت ممكن".

ويشار إلى أنّ منظمة "كونكت" الدولية، دعت الجمعة 10 سبتمبر/أيلول 2021، إلى التسريع بفتح الحدود التونسية الليبية واستئناف العلاقات الاقتصادية مع ليبيا "، مشيرة إلى أن "ليبيا تعد الشريك الثاني لتونس بعد الاتحاد الأوروبي"، معتبرة أن "تعافي النسيج الاقتصادي التونسي الليبي يتطلب استراتيجية واضحة ومشتركة من الجانبين لاستئناف التنمية الاقتصادية".

 

اقرأ/ي أيضًا:

كونكت تدعو للتسريع بفتح الحدود التونسية الليبية واستئناف العلاقات الاقتصادية

الناطق باسم الحكومة الليبية: اتفاق على فتح الحدود بين البلدين الأسبوع القادم