ماهي آخر مستجدات مشروع الجامعة الألمانية بتونس؟

ماهي آخر مستجدات مشروع الجامعة الألمانية بتونس؟

بعد تعطّل تنفيذ المشروع

الترا تونس - فريق التحرير



أفادت وزارة التعليم العالمي والبحث العلمي، الخميس 22 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أنه تقرّر إحداث لجنة مشتركة بين تونس وألمانيا قصد إيجاد الآليات الكفيلة بالتسريع في تركيز مشروع الجامعة الألمانية بتونس.

وأضافت الوزارة، في بلاغ لها، أن هذا القرار جاء إثر لقاء جمع الوزيرة ألفة بن عودة بسفير ألمانيا بتونس بيتر روقل، أمس الأربعاء، حول سبل تعزيز التعاون الثنائي بين الدولتين في مجال التعليم العالي والبحث العلمي.

 لجنة مشتركة بين تونس وألمانيا قصد إيجاد الآليات الكفيلة بالتسريع في تركيز مشروع الجامعة الألمانية بتونس

من جهة أخرى، تباحث الطرفان في موضوع دعم انخراط تونس في مشروع "أفق أوروبا"، وكذلك تدعيم التعاون في مجال حركية الطلبة والأساتذة بين البلدين في إطار برامج الأكاديمية الألمانية للتبادل العلمي.

كما تناول اللقاء أيضًا إشكالية البعثة الجامعية التونسية بألمانيا وإمكانيات حلحلة هذا الموضوع في أقرب الآجال، وفق نصّ البلاغ.

وكان قد أثار ملف الجامعة الألمانية بتونس جدلًا واسعًا إثر إعلان وزير التعليم العالي السابق سليم خلبوس بتاريخ 11 سبتمبر/أيلول 2020، أن الجامعة الألمانية التي تم افتتاحها في المغرب مؤخرًا كان من المبرمج تأسيسها في تونس.

وقال الوزير السابق إنه عاين لاحقًا "مسافة" من الألمان في تنفيذ المشروع، مما دفعه لاستدعاء السفير الألماني بتونس والذي أخبره صراحة أن "القوانين التونسية مقيّدة ومعقّدة بالنسبة لألمانيا".

وأكد خلبوس تباعًا أن إسقاط البرلمان عام 2019 لفصول في مشروع قانون مقدّم من وزارة الاستثمار والتعاون الدولي لتيسير شروط إنشاء الجامعات الأجنبية في تونس، حال دون تنفيذ المشروع الألماني بتونس.

ولكن أكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بتاريخ 18 سبتمبر/أيلول 2020، أن مشروع الجامعة التونسية الألمانية بتونس لا يزال قائمًا ولم يتم التراجع عنه، مثل ما وقع تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت إنه لا يوجد بلاغ رسمي ألماني حول إلغاء هذا المشروع، ولا توجد أي نية من الجانب الألماني إلى تحويل وجهته إلى دولة شقيقة.

 

استقبلت السـيدة ألفة بن عودة وزيرة التعليـم العالي والبحث العلمي مساء يوم الإربعاء 21 أكتوبر 2020 بمقر الوزارة (شارع...

Publiée par Ministère de l'Enseignement Supérieur et de la Recherche Scientifique sur Jeudi 22 octobre 2020

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

وزارة التعليم العالي: مشروع الجامعة الألمانية لا يزال قائمًا

خلبوس: البرلمان هو سبب تحوّل مشروع الجامعة الألمانية من تونس إلى المغرب!