ماليزيا تُرحل تونسيًا ينتمي لأنصار الشريعة

ماليزيا تُرحل تونسيًا ينتمي لأنصار الشريعة

رحّلت ماليزيا مؤخرًا تونسيًا وستة مصريين يُشتبه بصلتهم بجماعات إسلامية متشددة

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

رحّلت ماليزيا مؤخرًا تونسيًا وستة مصريين يُشتبه بصلتهم بجماعات إسلامية متشددة في الخارج على الرغم من احتجاجات منظمات حقوقية.

في هذا السياق، قال المفتش العام للشرطة الماليزية محمد فوزي هارون في بيان أصدره الأحد 10 مارس/ آذار 2019، إن التونسي وأحد المصريين المبعدين ينتمون لأعضاء جماعة أنصار الشريعة التونسية التي أدرجتها الأمم المتحدة كجماعة إرهابية.

المفتش العام للشرطة الماليزية محمد فوزي هارون: التونسي المرحل من ماليزيا ينتمي لجماعة أنصار الشريعة المصنفة إرهابية

وكان هذان الشخصان، وهما في العشرينيات من العمر، قد اعتقلا من قبل لمحاولتهما دخول البلاد بشكل غير قانوني في 2016. وقالت الشرطة إنه "يُزعم استخدامهما جوازي سفر مزوّرين لدخول ماليزيا بنيّة السفر إلى بلد ثالث وشن هجوم هناك".

وأضاف مفتش الشرطة الماليزية أنه "يُشتبه أن أعضاء هذه المجموعة الإرهابية شاركوا في خطط لشنّ هجمات واسعة النطاق في دول أخرى"، مبينًا أنه "نظرًا لأن وجود هؤلاء الأجانب يشكّل خطرًا أمنيًا فقد تمّ ترحيل كلّ المشتبه بهم إلى أوطانهم". وقد تمّ تقديم توصيات بإدراجهم في القائمة السوداء لحظر دخولهم ماليزيا مدى الحياة"، وفق ما أوردته وكالة رويترز.

 

اقرأ/ي أيضًا:

قدموا معطيات خطيرة: تونس تتسلم 4 إرهابيين كانوا يقاتلون في سوريا

يبلغ عددهم 1500 عنصرًا: السليطي يكشف تفاصيل الإرهابيين العائدين والمحكومين