لم يكن معلومًا أنه يحملها.. يوسف الشاهد يتخلى عن الجنسية الفرنسية

لم يكن معلومًا أنه يحملها.. يوسف الشاهد يتخلى عن الجنسية الفرنسية

أعلن تخليه عن الجنسية الأجنبية تزامنًا مع إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، الثلاثاء 20 أوت/أغسطس 2019، أنه تخلّى عن جنسيته الثانية، دون أن يذكرها، والتي تبين أنها الجنسية الفرنسية، وذلك تزامنًا مع تقديم ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية، داعيًا كل المترشحين للرئاسيات للقيام بنفس الإجراء دون انتظار الفوز في الانتخابات من عدمه، وفق قوله.

فاجأ يوسف الشاهد العديد من النشطاء بإعلان تخليه عن الجنسية الفرنسية على اعتبار أنه لم يكن معلومًا للرأي العام أنه يحمل جنسية أخرى غير الجنسية التونسية

وأضاف، على حسابه على فيسبوك، أنه تحصل على الجنسية الثانية "مثل مئات الآلاف من التونسيين الذي أقاموا واشتغلوا في الخارج". وأفاد أنه تخلى عن الجنسية رغم أن الفصل 74 من الدستور ينص على أن كل مترشح للانتخابات الرئاسية حامل لجنسية أخرى يقدم تعهدًا بالتخلي عن الجنسية الثانية في حالة فوزه بالانتخابات، وذلك دون لزوم التخلي عنها بداية.

وفاجأ الشاهد العديد من النشطاء بإعلانه على اعتبار أنه لم يكن معلومًا للرأي العام أنه يحمل جنسية أجنبية أخرى غير الجنسية التونسية، على خلاف المترشح الرئاسي رئيس حزب "البديل" مهدي جمعة الذي أكد في أكثر من مناسبة سابقًا امتلاكه للجنسية الفرنسية إضافة للتونسية.

وتناقل نشطاء الأمر الصادر من الوزير الأول الفرنسي ادوارد فيليب، في الرائد الرسمي الفرنسي ليوم الثلاثاء 20 أوت/أغسطس 2019، الذي يتضمن اسم رئيس الحكومة يوسف الشاهد ضمن قائمة الشخصيات الذين "تم تحريرهم من الولاء لفرنسا" وفق ما ورد في نص الأمر.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

أنا يقظ: قائمة المترشحين للرئاسية المتهمين بتدليس تزكيات الناخبين

استقالة الممثل الشخصي لرئيس الجمهورية