لماذا ألغت رئاسة الحكومة مناظرة كتبة الشؤون الخارجية؟

لماذا ألغت رئاسة الحكومة مناظرة كتبة الشؤون الخارجية؟

خلف القرار حالة احتقان في صفوف المشاركين في المناظرة الملغاة (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أثار قرار رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد، الصادر في العدد الأخير للرائد الرسمي بتاريخ 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، بإلغاء مناظرة وزارة الخارجية لانتداب كتبة للشؤون الخارجية، حالة من الاحتقان في صفوف المتناظرين، وجلّهم من الطلبة المتخرجين المعطين عن العمل، خاصة بعد تكبد عناء المراجعة لأشهر والسفر من الجهات إلى العاصمة لأداء المرحلة الأولى منها.

أثار قرار رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد بإلغاء مناظرة وزارة الخارجية لانتداب كتبة للشؤون الخارجية، حالة من الاحتقان في صفوف المتناظرين

وأدى المشاركون في المناظرة المرحلة الأولى، وهو امتحان بطريقة سؤال متعدد الخيارات (QCM)، بتاريخ 22 سبتمبر/أيلول 2019، وقد كان من المقرر في البداية تأديتها في شهر أوت/أغسطس 2019، وذلك بعد إصدار الأمر المتعلق بالمناظرة منذ شهر ماي/آيار الماضي.

وعبر المشاركون، بعد إلغاء المناظرة، عن غضبهم بعد تقضية نحو 4 أشهر في المراجعة ودفع مصاريف للتنقل إلى العاصمة من الجهات، ليتفاجؤوا بقرار الإلغاء بعد أن كانوا ينتظرون الإعلان عن أسماء الناجحين.

وتحدث البعض أن سبب إلغاء المناظرة يعود لحجم التجاوزات والإخلالات المسجلة يوم الاختبار فيما لم تصدر رئاسة الحكومة أو وزارة الخارجية أي توضيح حول سبب إلغاء هذه المناظرة.

 

 

 

اقر/أي أيضًا: 

الحبيب الجملي: من المبكر الإعلان الآن عن تركيبة الحكومة

ترفضها نقابات التاكسي الفردي: انطلاق عمل "التاكسي سكوتر" في تونس