للمرة الرابعة في تاريخها: تونس في طريقها لتكسب العضوية غير الدائمة لمجلس الأمن

للمرة الرابعة في تاريخها: تونس في طريقها لتكسب العضوية غير الدائمة لمجلس الأمن

293 مشاهدة
تونس تحصلت على دعم المجموعتين العربية والإفريقية (getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

تشارك تونس انطلاقًا من الأحد 23 سبتمبر/أيلول 2018 في الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك والتي تمتد إلى تاريخ 1 أكتوبر/تشرين الأول وذلك بوفد يتقدمه وزير الخارجية خميس الجهيناوي، ويتصدر سعي تونس للفوز بالعضوية غير الدائمة لمجلس الأمن لسني 2020 و2021 أولوياته.

ومن المنتظر أن تنعقد انتخابات مجلس الأمن في جوان/يونيو 2019، ومن المتوقع أن تحصد تونس مقعدًا غير دائم للمرة الرابعة في تاريخها، وذلك بعد تزكية المجموعة العربية إضافة للمجموعة الإفريقية إثر مؤتمر الاتحاد الإفريقي الصيف المنقضي، وذلك في انتظار أن يواصل الملف التونسي كسب المزيد من الأصوات من بقية دول العالم بمناسبة الدورة الحالية للجمعية العامة.

تونس تسعى للفوز بالعضوية غير الدائمة في مجلس الأمن للمرة الرابعة في تاريخها

وكانت قد انضمت تونس لمجلس الأمن للمرة الأولى طيلة سنتي 1959 و1960، ثم في ولاية سنتي 1980 و1981، وأخيرًا في الولاية الممتدة طيلة سنتي 2000 و2001، لتكون عودتها المتوقعة لمجلس الأمن انطلاقًا من جانفي/كانون الثاني 2020 هي الرابعة في تاريخ الديبلوماسية التونسية وذلك في دورية لهذه العضوية كل عشرين سنة تقريبًا.

يُذكر أن المجموعة الإفريقية ممثّلة بثلاث من أصل 10 مقاعد غير دائمة في مجلس الأمن.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ياسين العياري يقدم شكاية ضد وزير الخارجية وسفير سابق في ملف فساد

الذكرى الثالثة لوفاة الحقوقي وأيقونة المطالبة باستقلالية القضاء مختار اليحياوي