قبلي: 46 مصابًا بالحمى التيفية.. ومياه التحلية سبب انتشار الجرثومة

قبلي: 46 مصابًا بالحمى التيفية.. ومياه التحلية سبب انتشار الجرثومة

يقيم 28 مصابًا بالحمى التيفية في المستشفى الجهوي بقبلي (صورة تقريبية/ getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكد المدير الجهوي للصحة بقبلي، جوهر المكني، في تصريح لـ"ألترا تونس"، أن الفرق الصحية بالمستشفى الجهوي بقبلي تقوم برعاية المصابين بالحمى التيفية، مشيرًا إلى أنه لم يتم تسجيل حالات خطيرة وأن العدد الجملي للإصابات الذي تم تسجيله هو 46 شخصًا.

وبيّن المكني أن عدد المصابين المقيمين في المستشفى الجهوي بقبلي يبلغ 28 مصابًا إلى غاية صباح الثلاثاء 26 ماي/ أيار 2020، منهم 10 في قسم الأطفال و16 في قسم الطب العام في المستشفى الجهوي، واثنان في قسم الطب العام بالمستشفى المحلي بسوق الأحد، مضيفًا أنه تتم كذلك متابعة حالة 18 طفلًا مصابًا في إطار مستشفى نهاري.

المدير الجهوي للصحة بقبلي لـ"ألترا تونس": تبيّن وجود جرثومة السالمونيلا المتسببة بالحمى التيفية في بعض عينات مياه التحلية

وأفاد محدثنا أنه، إثر صدور نتائج تحاليل عينات من مياه حنفية مياه تحلية يتم التزود بها من سيارات متجولة (أي مياه مجهولة المصدر)، والتي تم رفعها بتاريخ 18 و19 و22 ماي/ أيار الجاري، من منطقة تنبيب من معتمدية قبلي الشمالية، تبيّن أن عينات مياه الحنفيات سليمة، في حين احتوت بعض عينات المياه مجهولة المصدر على جرثومة السالمونيلا المتسببة بالحمى التيفية.

وشدد على أن بيع هذه المياه في السيارات المتجولة ممنوع، مبينًا أن الفرق الصحية الوقائية بالإدارة الجهوية للصحة بقبلي، ومجمع الصحة بقبلي، تقوم بتكثيف الزيارات الميدانية للتوعية وتحسيس المواطنين بضرورة التقيد بشروط حفظ الصحة، خصوصًا وأن مرض الحمى التيفية ينقل بالمياه ولا بد من تطبيق شروط حفظ الصحة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

بسبب مادة "القوارص": وفاة 6 وحوالي 30 مصابًا

لا إصابات ولا وفيات جديدة بفيروس كورونا