"فخفاخ ميتر": 14 وعدًا تحقق من جملة 91 تعهدًا قدمه رئيس الحكومة

تم تحقيق 13 وعدًا من جملة الوعود الـ18 المتعلقة بجائحة كورونا (فتحي بلعيد/ أ ف ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلنت منظمة "أنا يقظ"، خلال ندوة صحفية انعقدت الجمعة 10 جويلية/ يوليو 2020، عن إطلاق "فخفاخ ميتر". وأفادت المنظمة، أن رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، أطلق، منذ توليه مهامه في 26 فيفري/ فبراير 2020، 91 وعدًا، من بينها 73 وعدًا أصليًا و18 وعدًا وقع إضافته لمواجهة أزمة كورونا.

وكشفت أنه لم يتم تحقيق إلا 14 وعدًا من جملة الوعود الـ91، أحدها يتعلق بمجال الدفاع، ويجري العمل على تحقيق 25 وعدًا، في ما بلغ عدد الوعود التي لم تتحقق 39 وعدًا، والوعود الفضفاضة 13 وعدًا.وبيّنت أنه تم تحقيق 13 وعدًا من جملة الوعود الـ18 المتعلقة بجائحة كورونا، فيما لم تتحقق 5 وعود وهي:

  • جدولة الديون الجبائية والديوانيات لمدة 7 سنوات
  • إحداث صناديق استثمارية بمبلغ جملي قدره 700 مليون دينار لهيكلة ورأسملة المؤسسات المتضررة
  • تمكين الشركات من إعادة تقييم العقارات المبنية والغير مبنية المضمنة بموازناتها حسب قيمتها الحقيقية
  • توفير اعتمادات إضافية بقيمة 500 مليون دينار لدعم المخزون الاستراتيجي في الأدوية والمواد الغذائية والمحروقات
  • تأجيل دفع القروض الصغيرة (micro credits) لمدة ما بين 3 و6 أشهر.

أنا يقظ: لم يتم تحقيق أي وعد في ما يتعلق بمحور مقاومة الفساد

وبخصوص الوعود الأصلية الـ73، فهي تشمل عدة محاور، منها 11 وعدًا يهم الأولويات لم يتحقق منها أي وعد، في ما يجري تحقيق 9 وعود منها، علمًا وأن الوعد المتعلق بوضع سياسة جزائرية تجعل مقاومة الفساد بكل أشكاله أولوية لم يتحقق، في ما يعد إعلان سياسة صفر تسامح مع الفساد السياسي وعدًا فضفاضًا.

كما تتضمن الوعود الأصلية محور مقاومة الفساد الذي قدم فيه إلياس الفخفاخ 4 وعود لم يتم تحقيق أي منها، فيما يجري العمل على تحقيق وعد واحد وهو مقاومة الفساد الإداري والمالي والسياسي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

جلسة عامة لمناقشة الوضع والمشاريع التنموية في الجهات

قيس سعيّد: أطراف تسعى إلى تفجير الدولة من الداخل (فيديو)