غياب تونس عن مؤتمر برلين.. ليبيا تدعو للتدارك والسفير في برلين يحتّج

غياب تونس عن مؤتمر برلين.. ليبيا تدعو للتدارك والسفير في برلين يحتّج

سينعقد المؤتمر في برلين الأحد المقبل

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

وجهت وزارة الخارجية الليبية، بحسب ما نشرته قناة "ليبيا الأحرار" الجمعة 17 جانفي/كانون الثاني 2020، مراسلة إلى السفارة الألمانية لدى طرابلس بضرورة دعوة كل من تونس و قطر إلى مؤتمر برلين المزمع عقده الأحد المقبل.

وأضافت الوزارة، في حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليًا، أن تونس تمثل أهمية قصوى كونها جارة حدودية آوت آلاف النازحين الليبيين، وأمنها من أمن ليبيا.

وشددت على أن مشاركة تونس وقطر يدعم محادثات السلام وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في ليبيا.

من جانبه، وصف سفير تونس في برلين أحمد شفرة، في حوار مع وكالة الأنباء الألمانية، عدم حضور تونس لمؤتمر البرلين بـ"الإقصاء" قائلًا: "لحد الآن لم نفهم ولم نتفهم هذا الموقف، ولم نفهم أي توضيحات أو مبررات بشأن إقصاء تونس، وما قدم للجانب التونسي غير مقنع".

سفير تونس ببرلين: لحد الآن لم نفهم ولم نتفهم هذا الموقف، ولم نفهم أي توضيحات أو مبررات بشأن إقصاء تونس، وما قدم للجانب التونسي غير مقنع

وأضاف أن "إقصاء تونس لا يتناسب مع وضعها حاليا كعضو (غير دائم) في مجلس الأمن الدولي، وهنالك اتفاق تم بين تونس وألمانيا على العمل سويًّا للتعاطي مع مختلف الملفات الإقليمية والدولية المطروحة"، معبرًا عن خشيته من تأثير هذا الموضوع على الرأي العام التونسي.

وقال إنه "لا يتوقع وجود ضغوط على ألمانيا من أي طرف كان، ولا نتصور أنها يمكنها أن تخضع لمثل هذه الضغوط"، مضيفًا ان ألمانيا التي تعريد تشجيع عالم متعدد الأقطاب تقصي طرفًا مهمًا وفاعلًا في الملف المطروح إقليميًا ودوليًا، وفق تعبيره.

وشدد السفير على موقف تونس الداعم للتمسك يتمسك بالشرعية الدولية والحل السلمي في ليبيا قائلًا: "إذا كان التمسك بهكذا موقف يؤدي إلى دفع ثمن، فعلى الدنيا السلام" مؤكدًا أن نهج التمسك بالشرعية الدولية هو خيار ثابت في الديبلوماسية التونسية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

هذه أبرز ترشيحات الأحزاب والائتلافات لمنصب رئيس الحكومة

ترشيحات الأحزاب لـ"حكومة الرئيس": رئاسة الجمهورية توضّح