غازي الشواشي: اليوم الحوار أو الانفلات أو الحرب الأهلية

غازي الشواشي: اليوم الحوار أو الانفلات أو الحرب الأهلية

استبعد فرضية حدوث انقلاب عسكري

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكّد الأمين العام للتيار الديمقراطي غازي الشواشي، الاثنين 22 فيفري/شباط 2021، ضرورة تنظيم حوار وطني في تونس، مصرحًا: "اليوم إما الحوار أو الانفلات أوالحرب الأهلية"، حسب تعبيره.

وأضاف الشواشي، في مداخلة له على إذاعة "ديوان أف أم"، أن "دون حوار، ستعمّ الفوضى، وما تعيشه بعض الدول العربية من حروب أهلية من الممكن أن يحصل في تونس"، على حد قوله.

الشواشي: دون حوار، ستعمّ الفوضى، وما تعيشه بعض الدول العربية من حروب أهلية من الممكن أن يحصل في تونس

وعن فرضية حدوث سناريو الانقلاب العسكري، استبعد الأمين العام للتيار ذلك، منوهًا بأن تونس لديها مؤسسة عسكرية محايدة، وطنية، وبعيدة كلّ البعد عن البحث عن المناصب". 

وبخصوص الشخصية التي يراها التيار الأقرب للإشراف على الحوار الوطني، قال الشواشي إن حزبه قد اقترح على الرئيس أن يختار هو من يشرف من فنيين وتقنيين وخبراء على الحوار الوطني، مستطردًا أن التيار ليس لديه أيّ "فيتو" على شخصية رئيس البرلمان السابق محمد الناصر الذي اقترحه الاتحاد العام التونسي للشغل للإشراف على هيئة الحكماء في الحوار الوطني، وفق قوله. 

 

اقرأ/ي أيضًا:

الشواشي لـ"الترا تونس": ما أقدم عليه المشيشي خطوة تصعيدية وهروب إلى الأمام

محمد عمار: حلّ الأزمة لا يكون إلا بتوجه المشيشي إلى سعيّد دون تصعيد