عضو في

عضو في "الحقيقة والكرامة" تطالب الفخفاخ بإلغاء الاتفاقيات التحكيمية

اتهامات بتبادل الأدوار بين الكريشي وكورشيد بغطاء من بن سدرين

الترا تونس - فريق التحرير

 

دعت عضو هيئة الحقيقة والكرامة (منحلّة) ونائبة رئيس لجنة التحكيم والمصالحة صلبها ابتهال عبد اللطيف رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ إلى إلغاء كل الاتفاقيات التحكيمية المتعلقة بالفساد المالي الصادرة عن الهيئة "وذلك لحماية المال العام وحتى لا تكون جحيمًا على خزينة الدولة".

كما طالبت، الأحد 5 أفريل/نيسان 2020 على حسابها على فيسبوك، بـ"رفع التستر عن مضمون هذه الاتفاقيات ونشرها للعموم".

وتحدث أنه من واقع اطلاعها على ملفات التحكيم والمصالحة بهيئة الحقيقة والكرامة أن ما يتم ادعاؤه بأن الهيئة أعادت 745 مليار للدولة عبر اتفاقيات تحكيمية مع رجال أعمال نهبوا المال العام هي "في حقيقة الأمر مبالغ افتراضية وهمية" مبينة "لأنها لم تضف شيئًا لخزينة الدولة ولأنه مخطط لها أن تدفع من الأملاك المصادرة".

ابتهال عبد اللطيف: تمرير اتفاقيات خطيرة بتبادل أدوار بين وزير أملاك الدولة السابق مبروك كورشيد ورئيس لجنة التحكيم والمصالحة خالد الكريشي الذي تجمعهما شركة محاماة 

وأشارت مثلًا أنه في الاتفاقية مع عماد الطرابلسي، يوجد بند يجبر الدولة على خلاص كل شيكاته ويدفع الطرابلسي فقط 35 مليون دينار نقدًا للدولة وتؤخذ 200  مليون دينار من أملاكه المصادرة وما زاد عن هذا المبلغ يعود إليه، وفق تأكيدها.

وقالت إن لجنة التحكيم والمصالحة عجرت على القيام باتفاقيات تسترجع الأملاك المنهوبة والمهربة وغير معلومة من الدولة فدخلت في مسار تشوبه شبهات تهدد مكاسب خزينة الدولة، وفق قولها.

وأضافت أنه رغم تمسك جهاز المكلف العام بنزاعات الدولة الذي له سلطة النيابة القانونية على الدولة برفض إقحام الأملاك المصادرة في الاتفاقيات التحكيمية، تم تمرير "اتفاقيات خطيرة يمكن أن تحوّل الدولة إلى مدينة عوض دائنة".

وتحدثت، في هذا الجانب، أن تمرير هذه الاتفاقيات تم بتبادل أدوار بين وزير أملاك الدولة ٱنذاك وهو مبروك كورشيد ورئيس لجنة التحكيم والمصالحة خالد الكريشي الذي تجمعهما شركة محاماة وبغطاء من رئيسة الهيئة سهام بن سدرين على تضارب المصالح.

وقالت "إن ما تشاهدونه من خلافات مزعومة هي لا يخلو الأمر فيها من فرضيتين: إما أن تكون من قبيل الأعمال المسرحية لإيهام الرأي العام بعدم وجود تواطئ والتغطية على تضارب المصالح الثابت بتقرير دائرة المحاسبات أو هو مجرد خلاف مرتبط بمصالح".

من واقع اطلاعي على ملفات التحكيم والمصالحة من خلال موقعي كنائبة رئيس لجنة التحكيم والمصالحة بهيئة الحقيقة والكرامة وأمام...

Publiée par Ibtihel Abdellatif sur Dimanche 5 avril 2020

 

اقرأ/ي أيضًا:

شهادة في مركز التميمي.. شبهات فساد و"اتفاقيات مشبوهة" في هيئة الحقيقة والكرامة

أي علاقة بين رجل الأعمال لزهر سطا والنائب خالد الكريشي؟