عبرت عن خيبة أملها من طريقة إقالتها.. العيادي: إلى حد الآن لم يتم التواصل معي

عبرت عن خيبة أملها من طريقة إقالتها.. العيادي: إلى حد الآن لم يتم التواصل معي

كان قد صدر في 13 سبتمبر 2021 أمر رئاسي يقضي بإقالتها من وزارة الرياضة

الترا تونس - فريق التحرير

 

أفادت وزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة السابقة سهام العيادي، الجمعة 17 سبتمبر/أيلول 2021، أنها إلى حد الآن لا تعرف أسباب إقالتها من الوزارة وأنه لم يتم التواصل معها لإعلامها لا بالإقالة ولا أسبابها، معبرة عن خيبة أملها من طريقة الإعفاء، وفقها. 

وأضافت الوزيرة السابقة، في مداخلة لها على إذاعة "موزاييك أف أم"، أنها كانت في اجتماع مع المدير العام للرياضة ومدير النخبة الوطنية ومديرة الهياكل الرياضية حول جامعة من الجامعات الرياضية، وأثناء الاجتماع نشرت رئاسة الجمهورية الأمر الرئاسي المتعلق بإقالتها، معقبة: "كان من بين الحاضرين من اطلع على البلاغ فتغيرت ملامحه وأنا لم أفهم السبب لأنني لم أكن أعلم آنذاك بمسألة إقالتي"، وفق روايتها. 

العيادي: كنت في اجتماع عند نشر الرئاسة بلاغ الإقالة وكان من بين الحاضرين من اطلع على البلاغ فتغيرت ملامحه ولم أفهم السبب لأنني لم أكن أعلم آنذاك

وتساءلت: "ماذا لو كنت آنذاك في اجتماع مع منظمات دولية أو سفراء أو كنت بصدد إمضاء اتفاقية أو منح ترصد لرياضيين وللجامعات الرياضية؟"، مستدركة أنه "من الألطاف أن الاجتماع كان داخليًا"، حسب تصريحها. 

وأردفت العيادي: "أنا كوزيرة لم أبحث عن ممارسة السياسة أو إبراز صورتي. أنشطتي كانت في إطار سياستي الاتصالية بعيدًا عن البروتوكولات"، معقبة: "بعد 25 جويلية/يوليو 2021، قالوا لي توقفي عن العمل ونشر الصور ولا تلفتي الأنظار، لكنني رفضت ذلك وقلت لهم إنني سأواصل العمل مثلما بدأت".

العيادي: "أشعر بمرارة لأنه ليس بإمكاني السفر للقاء ابنتي خشية أن يظنوا أنني هاربة.. وأصبح الأشخاص يلتقطون صورًا لأنفسهم وهم في الطائرة وكأنها بمثابة شهادة لنظافة اليد"

وعلى صعيد آخر، قالت وزيرة الرياضة السابقة: "أنا حاليًا أريد أن أسافر للقاء ابنتي التي تدرس خارج تونس، لكن ليس بإمكاني ذلك لأنني أخشى إذا ما توجهت إلى المطار أن يقولوا إنني هاربة إثر إقالتي لتورطي في أمر ما"، وفق اعتقادها.

وتابعت القول: "أشعر بمرارة.. فالأشخاص أصبحوا يلتقطون صورًا لأنفسهم وهم في الطائرة وكأنها بمثابة شهادة لنظافة اليد"، حسب تصريحها. 

وكان رئيس الجمهورية قيس سعيّد، قد أصدر الاثنين 13 سبتمبر/أيلول 2021، أمرًا رئاسيًا يقضي بإعفاء كاتبة الدولة لدى وزير الشباب والرياضة والإدماج المهني والتي تمّ تكليفها بمهام وزير الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة سهام العيّادي، من مهامها، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية. 

 

اقرأ/ي أيضًا:

العيادي بعد إقالتها: سأكشف قريبًا بعض الوحوش الآدمية التي بذّرت المال العام

إقالة سهام العيادي وزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة