صابرين القوبنطيني: تعرضت لعنف سياسي وعمروسية لم يعتذر

صابرين القوبنطيني: تعرضت لعنف سياسي وعمروسية لم يعتذر

دعت الطبقة السياسية للتحلي بالأخلاق

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكدت النائب صابرين القوبنطيني أن زميلها النائب عمار عمروسية لم يعتذر لها عما وصفتها بالإساءة المقصودة التي تعرضت لها خلال الجلسة العامة لمنح الثقة لأعضاء الحكومة الجدد. وقالت القوبنطيني، في برنامج "ميدي شو" على إذاعة "موزاييك" الأربعاء 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، إنها تعرضت لعنف سياسي جراء تدني مستوى الخطاب السياسي في تونس.

صابرين القوبنطيني:  تعرضت لعنف سياسي جراء تدني مستوى الخطاب السياسي في تونس

ودعت عضوة مجلس نواب الشعب السياسيين للتحلي بالأخلاق لإرجاع الثقة في الطبقة السياسية وعدم تنفير الشباب من الشأن العام.

وأشارت أنها تلقت حملة دعم ومساندة على مواقع التواصل الاجتماعي ومن جمعيات وشخصيات وطنية على ما بدر من عمار عمروسية وذلك حينما توجه إليها بعبارة "يا متاع جربة" وذلك في إشارة لواقعة تتعلق بحياتها الشخصية أثارت جدلًا قبل سنتين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي إطار حملة المساندة، استنكرت الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات، في بيان لها الأربعاء، ما وصفته بالعنف السياسي من بعض النواب على صابرين القوبنطيني وأيضًا تجاه الناطق باسم رئاسة الجمهورية سعيدة قراش.

وقالت الجمعية إن "السياسة لا تعني انتهاك أعراض النساء والتشهير بهن على أسس أخلاقوية"، مضيفة أن انتقاد المواقف السياسية لا يمكن أن ينحدر إلى وصم النساء بالاستناد إلى حياتهن الخاصة وهو خط أحمر يضمنه الدستور والقوانين المنبثقة منه، وفق نص البلاغ.

وأضافت جمعية النساء الديمقراطيات أنها تتأسف أن تصدر الأقوال والأفعال التمييزية عمّن يفترض بهن وبهم الذّود عن التونسيات والتونسيين ضد كل أشكال العنف والتمييز، وفق تعبيرها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

عماد الحمامي وماجدولين الشارني: أكثر من 80 قرار تسمية قبيل مغادرة الوزارة!

تأمين ضد الاضطرابات والاحتجاجات في تونس.. جدل بين الناشطين