سيدي حسين: الداخلية تؤكد اعتداء أعوانها على مواطن وإيقاف الأعوان المسؤولين

سيدي حسين: الداخلية تؤكد اعتداء أعوانها على مواطن وإيقاف الأعوان المسؤولين

الداخلية: الإجراءات المتعلقة بالتحقيق المباشر من طرف التفقدية العامة للأمن الوطني لا تزال جارية

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أصدرت وزارة الداخلية، الجمعة 11 جوان/ يونيو 2021، بيانًا حول الفيديو الذي انتشر منذ ليلة الأربعاء على منصات التواصل الاجتماعي ويوثق مجموعة من قوات الأمن بصدد ركل شاب على الأرض وضربه وبلغ الأمر حد تجريده من ملابسه واقتياده عاريًا تقريبًا، وفق ذات الفيديو، إلى سيارة الشرطة.

وزارة الداخلية تُدين "هذه التّصرفات وتؤكّد وأنّها تتعارض مع توجهاتها العامة الرامية إلى التمسك بمبادئ الأمن الجمهوري"

وقالت الداخلية، في بيانها، أنه "على إثر تداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يتضمّن تعرّض مواطن للاعتداء من قبل أعوان أمن، فإن وزارة الداخلية تُدين هذه التّصرفات وتؤكّد وأنّها تتعارض مع توجهاتها العامة الرامية إلى التمسك بمبادئ الأمن الجمهوري الهادف إلى إحداث التوازن بين الحفاظ على الأمن العام ومبادئ حقوق الإنسان".

ويتضمن هذا البيان موقفًا مخالفًا لما عبرت عنه ذات الوزارة يوم أمس، إذ قالت في بيانها حول ذات الحادثة يوم الخميس 10 جوان/ يونيو 2021، "المواطن كان في حالة سكر مطبق، وعند توجه الدورية إليه للتحري معه تعمد التجرد من أدباشه في الطريق العام في حركة استفزازية لأعوان الأمن". وأضافت أنه "وباستشارة النيابة العمومية، أذنت بالاحتفاظ به من أجل الاعتداء على الأخلاق الحميدة والتجاهر بما ينافي الحياء واتخاذ الإجراءات القانونية في شأنه".

أما بيانها يوم الجمعة فأكد حصول الاعتداء على المواطن من قبل أعوان الأمن. وتضمن أيضًا "أنّ الإجراءات المتعلقة بالتحقيق المباشر في الغرض من طرف التفقدية العامة للأمن الوطني جارية، حيث تم إيقاف الأعوان المسؤولين عن هذه التجاوزات عن العمل". 

وأكدت وزارة الداخلية، في ذات البيان، أن "مصالحها ستواصل العمل على الارتقاء بأداء منظوريها من خلال دعم الجانب التكويني بما يمكّن الأعوان والإطارات من القيام بمهامّهم على الوجه الأكمل استجابة لمفهوم الأمن الجمهوري حتّى يكون في خدمة المواطن"، وفق تعبيرها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

شاب يُجرد من ملابسه ويُقتاد "عاريًا" من قبل أمنيين.. فيديو صادم واستياء واسع

جمعية القضاة: نطالب النيابة العمومية بالتسريع في الأبحاث القضائية دون تمطيط

هيئة الوقاية من التعذيب تدعو المشيشي إلى تحمل مسؤوليته في التصدي للانتهاكات